غارة اسرائيلية تستهدف عميل لحزب الله الإرهابي في القنيطرة ● أخبار سورية

غارة اسرائيلية تستهدف عميل لحزب الله الإرهابي في القنيطرة

شنت طائرة إسرائيلية بدون طيار غارة جوية استهدفت عميل لحزب الله الارهابي بريف القنيطرة، ما ادى لمقتله على الفور.

وقال نشطاء لشبكة شام أن طائرة مسيرة اسرائيلية استهدفت "فريد فؤاد مصطفى" في منطقة مقلع هادي غرب بلدة خضر شمال القنيطرة، ما أدى لمقتله على الفور.

وأشار نشطاء أن مصطفى المنحدر من بلدة خضر، هو عميل لحزب الله ومتعاون معها بشكل مباشر، كما أنه عضو في قيادة الفرقة الحزبية "حزب البعث" في بلدته، ويعرف عنه تشبيحه ومشاركته في عدد من المجازر والسرقات، و تعطشه للدماء.

وذكر نشطاء أن مصطفى الملقب بـ"العقرب" تلقى تهديدات سابقة من قبل اسرائيل بسبب عمله وتعاونه مع حزب الله، بالقرب من الحدود السورية الإسرائيلية.

وفي يونيو الماضي توغلت وحدة عسكرية إسرائيلية مكونة من جرافات ودبابات، إلى مسافة 400 متر في العق السوري بريف القنيطرة، وقامت بتجريف عشرات الأشجار الحراجية في منطقة الحرية، كما قامت بإطلاق النار على الرعاة المتواجدين في المنطقة، دون أن يقع ضحايا بينهم.

وفي فبراير الماضي ألقت طائرات إسرائيلية منشورات ورقية في محافظة القنيطرة تحذر عناصر النظام والمدنيين من التعامل مع حزب الله الإرهابي، وجاء في المنشور صور لمبنيين قال البيان إن ميليشيا "حزب الله" استخدمهما للمراقبة وجمع المعلومات الاستخباراتية بالقرب من الحدود.