قائد ميليشيا "قسد" يعلن استئناف العمليات العسكرية ضد داعش في سوريا

20.تشرين1.2019

أعلن قائد ميليشيا "قوات سوريا الديمقراطية"، مظلوم عبدي، استئنافها العمليات ضد خلايا "داعش" شرق سوريا بالتعاون مع التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة بعد تجميد القتال في وقت سابق رداً على عملية "نبع السلام".

وأكد عبدي، في حديث لوكالة "فرانس برس" عبر الهاتف، السبت، "تفعيل العمل العسكري ضد خلايا تنظيم داعش في دير الزور"، مضيفا: "قواتنا تعمل هناك مع قوات التحالف".

وشدد عبدي على ضرورة بقاء القوات الأمريكية في سوريا، وقال في هذا السياق: "نريد أن يكون هناك دور لأمريكا في سوريا، لا أن يتفرد الروس والآخرون بالساحة"، لافتاً إلى أنه "من مصلحتنا أن تبقى القوات الأمريكية هنا ليستمر التوازن في سوريا".

وأعلنت "قوات سوريا الديمقراطية" عن "تجميدها" الأعمال القتالية ضد تنظيم "داعش"، رداً على العملية العسكرية شرق الفرات "نبع السلام" حيث حاولت "قسد" تهديد المجتمع الدولي وابتزازه بعناصر داعش الموجودين لديها والعناصر المنتشرة في جيوب في البادية السورية.

وبدأت هذه العملية بعد سحب الولايات المتحدة، التي تحالفت مع "قسد" لمحاربة "داعش"، قواتها من شمال شرق سوريا، وسط إصرار الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، على ضرورة إعادة عسكريي بلاده إلى وطنهم من سوريا.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة