سبعة شهداء من عائلة واحدة بقصف روسي استهدف سيارة نزوحهم في جمعية الرحال بحلب

03.شباط.2020

استشهد سبعة مدنيين من عائلة واحدة اليوم الاثنين، بقصف جوي روسي استهدف سيارة تقلهم في منطقة جمعية الرحال بريف حلب الغربي، خلال محاولتهم النزوح من المنطقة، في ظل استمرار القصف الروسي على المدنيين بريفي إدلب وحلب.

وقال نشطاء إن الطيران الحربي الروسي استهدف سيارة سرفيس تقل عائلة نازحة من منطقة شاميكو، خلال نزوحهم من المنطقة، حيث تعرضت السيارة لاستهداف مباشر في منطقة جمعية الرحال، أدت لاستشهاد عائلة من سبعة أفراد جلهم أطفال ونساء.

وعملت فرق الدفاع المدني في ظروف صعبة على الوصول للموقع خوفاً من الاستهداف المزدوج، وقامت بإجلاء الشهداء والمصابين للمشافي الطبية في المنطقة.

هذا وتواصل طائرات النظام وروسيا عمليات القصف الجوي على مدن وبلدات ريفي حلب وإدلب، مستهدفة بشكل يومي بمئات الغارات الجوية المناطق المدنية المأهولة بالسكان، في وقت شهدت تلك المناطق حركة نزوح كبيرة لمئات الألاف من المدنيين هرباً من القصف المتواصل.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة