السفارة الأمريكية بدمشق تعلن دعم واشنطن لحوار المكونات الكردية بسوريا

16.كانون2.2021

عبرت صفحة السفارة الأمريكية في دمشق، عن دعم واشنطن لحوار المكونات الكردية في شمال شرقي سوريا، متحدثة عن تطلعها لاستمراره والتقدم فيه، وسط حديث عن إمكانية استئناف المباحثات بين المكونات الكردية بعد تعثرها سابقاً.

وقالت السفارة الأمريكية، إن "هذه المناقشات تدعم وتكمل العملية السياسية الأوسع بموجب القرار الدولي 2254، نحو تأمين مستقبل أكثر إشراقاً لجميع السوريين"، في وقت رحّب "المجلس الوطني الكردي في سوريا" بالتصريح الأمريكي، على لسان "شلال كدو"، ولم يصدر أي تعليق من أحزاب الوحدة الوطنية أو من "الاتحاد الديمقراطي".


وأوضح كدو أن التصريح الأمريكي "يبعث على التفاؤل، ويدل على أن الولايات المتحدة الامريكية مازالت جادة وجاهزة لتكون مشرفة على المفاوضات، وكذلك ضامنة لها في المرحلة المقبلة"، وعبر عن أن المجلس مستعد لـ"استئناف الحوارات أو المفاوضات مع أحزاب الوحدة الوطنية الكردية".

وبحسب موقع "باسنيوز"، اتهم كدو ، رئيس وفد أحزاب الوحدة الوطنية الكردية، آلدار خليل، بـ"وضع العراقيل أمام تقدم المباحثات من خلال تصريحاته الاستفزازية واللامنطقية بين الفينة والأخرى"،

وكان شلال كدو، ممثل ENKS في الائتلاف الوطني السوري، قد أكد مؤخراً لـ لموقع "باسنيوز"، أن المحادثات بين المجلس الوطني الكردي في سوريا وأحزاب الوحدة الوطنية (أكبرها حزب الاتحاد الديمقراطي) سوف تستأنف مع عودة الدبلوماسيين الأمريكان مطلع العام الجديد، مشيراً إلى وجود امتعاض أمريكي من تأخير المحادثات وعدم وصولها إلى النتائج المرجوة.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة