الخارجية الإيرانية: إيران ترفض إنشاء تركيا مواقع عسكرية داخل سوريا

21.تشرين1.2019

عبر المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، عباس موسوي، عما أسماه رفض طهران إنشاء أنقرة مواقع عسكرية تابعة لها داخل الأراضي السورية، في الوقت الذي تنتشر فيه ميليشيات إيران على مناطق واسعة في سوريا وتمارس القتل بحق الشعب السوري.

وقال موسوي في مؤتمر صحفي، اليوم الاثنين، إن إيران ترفض إنشاء تركيا مواقع عسكرية داخل سوريا، "نحن ضد إنشاء أنقرة لمراكز عسكرية في سوريا ... يجب حل القضايا بالوسائل الدبلوماسية ... يجب احترام سلامة أراضي سوريا".

وأضاف موسوي، "نأمل من تركيا مراعاة القضايا الإنسانية في عمليتها العسكرية ونؤكد أن الحل يكمن في الالتزام بالاتفاقيات الموقعة".

وفي وقت سابق، قال الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، إن تركيا تهدف إلى إقامة 12 موقع مراقبة في "المنطقة الآمنة" بشمال سوريا، وإنها سترد إذا ارتكبت حكومة الأسد أي خطأ في المنطقة.

وأشار أردوغان إلى أن مليوني لاجئ يمكن توطينهم في "المنطقة الآمنة" إذا شملت مدينتي دير الزور والرقة، حيث تستضيف تركيا 3.6 مليون لاجئ فروا من الحرب المستمرة منذ ما يربو على ثماني سنوات في سوريا.

وسبق أن اعتبر الرئيس الإيراني حسن روحاني، أن عملية "نبع السلام" العسكرية التركية شمال شرق سوريا، لم تحقق أي نتيجة، بل تسببت بمزيد من القتلى واللاجئين، معبراً عن قلق طهران من دخول الجيش التركي إلى الأراضي السورية، داعيا أنقرة إلى إيقاف هجومها بشكل عاجل، والعمل على محاربة الإرهاب وعودة اللاجئين السوريين.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة