قرابة 7 مليارات يورو في مؤتمر بروكسل من أجل سوريا. ولا اعمار بدون حل سياسي

01.تموز.2020

أعلن مفوض إدارة الأزمات في الاتحاد الأوروبي، جانز ليناريتش، أن الأطراف المشاركة في مؤتمر بروكسل الرابع تعهدت بتقديم 6.9 مليارات يورو لدعم اللاجئين السوريين، بعد الجلسة الختامية لمؤتمر بروكسل الرابع، تحت عنوان "دعم مستقبل سوريا والمنطقة".

وقال المفوض الأوروبي إن الحاجة للمساعدات الإنسانية حول العالم ازدادت بسبب جائحة كورونا، مؤكداً أن إجمالي المساعدات التي تعهد بها الأطراف المشاركة لدعم اللاجئين السوريين، بلغت 6.9 مليارات يورو، ما يعادل 7.7 مليارات دولار، معربا عن بالغ امتنانه جراء حجم التعهدات.

ولفت إلى أن قيمة التعهدات للعام الحالي بلغت 4.9 مليارات يورو، فضلا عن 2 مليار يورو للعامين المقبلين، علاوة على تعهد مؤسسات التمويل الدولية بتقديم قرض بقيمة 6 مليارات يورو من أجل التنمية.

وأكد على تضامن المجتمع الدولي مع الشعب السوري، متقدما بالشكر لكافة الدول التي تستقبل لاجئين سوريين على أراضيها، "، حيث انعقد المؤتمر برئاسة مشتركة من قِبل الاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة، بتقنية مؤتمرات الفيديو.

وكانت حذرت منظمات إنسانية دولية الإثنين من أن معدلات الجوع في سوريا بلغت أرقاماً قياسية، داعية إلى تعزيز فرص وصول المساعدات وزيادة التمويل لملايين السوريين، عشية مؤتمر بروكسل للمانحين الدوليين وفيما تطالب الأمم المتحدة بزيادة المساعدة العابرة للحدود.

وقال الاتحاد الأوروبي إن إعادة إعمار المدن المدمرة سيكلف مليارات إضافية من الدولارات، ولا يمكن أن يبدأ قبل أن تدعم القوى المنخرطة في الحرب انتقالا سلميا من حكم بشار الأسد.

وقال جوزيب بوريل منسق السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي خلال المؤتمر "يجب أن نفعل المزيد لإنهاء معاناة الشعب السوري. نريد أولا وقبل كل شيء حلا سياسيا للأزمة".

وكانت حثت الأمم المتحدة، اليوم الاثنين، المانحين الدوليين على مضاعفة التزامهم تجاه السوريين ودول المنطقة لنحو 10 مليارات دولار، عشية المؤتمر الرابع لدعم سوريا والمنطقة المقرر عقده في بروكسل الثلاثاء.

ودعا رؤساء الوكالات الإنسانية والإنمائية واللاجئين التابعة للأمم المتحدة، في بيان مشترك، إلى التضامن مع البلدان التي تستضيف أعدادا قياسية من اللاجئين السوريين، والبحث عن حلول دائمة لإنهاء معاناتهم.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة