قتلى وجرحى بانفجار استهدف ميليشيات الأمن العسكري بدرعا البلد

21.تموز.2020
صورة تظهر جانب من عملية إسعاف الجرحى
صورة تظهر جانب من عملية إسعاف الجرحى

سقط قتلى وجرحى في صفوف الميليشيات المحلية التابعة للأمن العسكري التابع لنظام الأسد جراء انفجار مجهول الهوية في حي المنشية بدرعا البلد.

ورجح ناشطون أن التفجير ناتج عن قيام انتحاري يقود دراجة نارية بتفجير نفسه قرب منزل "مصطفى المسالمة" الملقب بـ "الكسم" قائد إحدى الميليشيات المحليّة التابعة لفرع الأمن العسكري.

وأشار ناشطون إلى أن التفجير أدى لسقوط قتيلين من عناصر "الكسم"، وإصابة آخرين بجروح، بينهم "وسيم المسالمة" شقيق "الكسم"، بالإضافة إلى طفل كان في المنطقة، وتم إسعاف المصابين إلى المشافي في مدينة درعا.

وكان "الكسم" في الثالث والعشرين من شهر أيار الماضي استدرج عدد من عناصر الجيش الحر السابقين بقيادة "أبو عبدو هفو" في مدينة درعا البلد إلى دوار كازية المصري، ليقوم بتفجير عبوة ناسفة بهم.

ويحمّل ناشطون في درعا "الكسم" وعناصره المسؤولية عن قتل العديد من القياديين والعناصر السابقين في الجيش الحر، والذين لم ينضموا لصفوف نظام الأسد، وذلك تنفيذا لأجندة مخابرات النظام، والتي تهدف لتصفية المعارضين الحقيقيين.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة