قاسم : "تدخلنا في سوريا لمنع التكفريين من التصرف كيفما يشاؤون.. وتوجيه ضربة للمشروع الأمريكي الإسرائيلي"!!؟

03.تموز.2015

أكد نائب زعيم مليشيا حزب الله الإرهابي  نعيم قاسم أن ما فعله الحزب في سوريا جاء "لسد منطقة الفراغ ومنع الإرهابيين التكفيريين من التصرف كيفما يشاؤون"، مؤكدا أن الحزب " سدد ضربة حقيقية للمشروع الأمريكي الإسرائيلي من بوابة التكفيريين" ، كما سدد "ضربة لهذا المشروع من بوابة كسر إسرائيل في لبنان وجعلها تنسحب منه".

وقال قاسم، في احتفال ديني ، إن" الإرهاب التكفيري إرهاب عالمي، وآثاره على كل الدول العربية والإسلامية والغربية"، مؤكدا أن" هؤلاء يشكلون خطراً عالمياً وليس خطراً محلياً فحسب، موضحا أن مقاتلي "حزب الله" سددوا للإرهابيين ضربة قاسية أعمتهم وجعلتهم يتوترون ويطلقون تصريحات جوفاء".

وأثنى قاسم على موقف إيران، واصفا إياه بالموقف "المشرف"، مؤكدا أن طهران بلد "في العالم الإسلامي المتخلف يقف ليحاور جميع الدول الكبرى من دون استثناء في العالم"، موضحا أن إيران "بهذا الموقف وبهذه القيادة مع الإمام خامنئي، بهذا الشعب الأبي، تستحق بجدارة أن تكون عظيمة وقوية."

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة