رياض درار: قسد مستعدة للتجاوب مع الاتفاق الأمريكي التركي حول تعليق عملية "نبع السلام"

18.تشرين1.2019

قال الرئيس المشترك لـ "مجلس سوريا الديمقراطية"، رياض درار، إن قوات سوريا الديمقراطية مستعدة للتجاوب مع الاتفاق الأمريكي التركي حول تعليق عملية "نبع السلام" شمال شرق سوريا.

وأضاف في حديث لوكالة "سبوتنيك" الروسية، أن "تفاصيل الاتفاق لم تصلنا بعد، لكن ما يهمنا هو وقف إطلاق النار وخروج كل المقاتلين الذين دخلوا للأراضي السورية"، وأضاف: "المهم بالنسبة لنا هو التوصل لاتفاق لا يتضرر منه أحد، ووقف إطلاق النار لاستمرار حالة الأمان لشعبنا".

وتابع: "نحن على بعد 5 كيلومترات وفي بعض المناطق 14 كيلومترا (من الحدود مع تركيا)، وليست لدينا مشكلة في الابتعاد لنقاط أبعد قليلا لحماية أهلنا.. حتى الآن لم يتوقف إطلاق النار وحتى عندما تحدث بينس، كان هناك إطلاق صواريخ على مشفى".

وختم بالقول: "الأمريكان تواصلوا مع قادتنا العسكريين ولا يفعلون أي شيء دون التواصل مع قيادات قوات سوريا الديمقراطية".

وكان أعلن القائد العام لـ "قوات سوريا الديمقراطية"، مظلوم عبدي، عن قبول اتفاق الهدنة بشمال سوريا الذي تم الإعلان عنه عقب مباحثات نائب الرئيس الأمريكي مايك بينس في أنقرة.

ونقلت قناة "روناهي" الكردية عن مظلوم عبدي قوله، الخميس: "قبلنا بالاتفاق وسنفعل ما يلزم لإنجاحه"، لافتاً إلى أن "الاتفاق جاء نتيجة مقاومة مقاتلينا وشعبنا"، مشيراً إلى أن الاتفاق بين بينس والرئيس التركي رجب طيب أردوغان يخص المنطقة بين رأس العين وتل أبيض.

وخاض الجانب التركي مفاوضات عسيرة أجريت في تركيا بين نائب الرئيس الأمريكي، مايك بينس، أمس الخميس، مع الرئيس التركي، رجب أردوغان، خلصت إلى الاتفاق على تعليق عملية "نبع السلام" شرق الفرات لمدة 120 ساعة، ليتم خلالها خروج "وحدات حماية الشعب" الكردية من منطقة الحدود السورية التركية.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة