حميميم تناشد الجيش التركي بالمساعدة بعودة النازحين إلى مدنهم وقراهم في ادلب

26.أيلول.2019
معبر صوران
معبر صوران

قال رافيل موغينوف رئيس المركز الروسي للمصالحة في سوريا أنه يأمل أن تسفر نقاط المراقبة التركية بتأمين عودة النازحين إلى قراهم وبلداتهم في ادلب

وزعم موغينوف أن الجيش الحر يمنع عودة النازحين، وناشد الجانب التركي بالمساعدة، لأن لديهم نقاط مراقبة في هذه المنطقة.

وأضاف موغينوف أنه يمكن أن نعمل مع الأتراك كي تسهم هذه نقاط المراقبة في عودة النازحين عبر معبري صوران وأبو الضهور".

وزعم موغينوف عودة 10 ألف مدني إلى المدن والقرى التي سيطرت عليها قوات الأسد خلال الشهر الماضي.

ونفى منسقو استجابة سوريا بشكل قاطع خروج أي مدني من المعبر المذكور من مناطق ريف حماة الشمالي وهي قرى وبلدات مورك واللطامنة وكفرزيتا ولطمين والصياد ولحايا وبعض القرى الاخرى.

وأكد فريق منسقو استجابة سوريا أن إعلان الطرف الروسي عن افتتاح معبر صوران، هو محاولة لتحقيق مكاسب سياسية تغطي على أعماله الارهابية ضد المدنيين في المنطقة.

وقال منسقو استجابة سوريا، إن وسائل الإعلام الروسية ونظيرتها التابعة لقوات النظام تواصل نشر الادعاءات والاتهامات بحق السكان المدنيين في الشمال السوري وتزييفها للحقائق بشكل واضح وصريح وذلك من خلال افتتاح معبر صوران- مورك بريف حماة الشمالي حيث كثفت حضور الإعلاميين التابعين لها في منطقة صوران التي تسيطر عليها.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة