على وقع المجازر

النظام يكرر استهداف حمورية بغازات سامة ويوقع 20 حالة اختناق بين المدنيين

14.آذار.2018
صورة تعبيرية أرشيفية
صورة تعبيرية أرشيفية

أصيب عشرون مدنياً بحالات اختناق في مدينة حمورية في الغوطة الشرقية، جراء استهداف قوات الأسد المدينة بعدة صواريخ محملة بغازات سامة، هي المرة الثالثة التي تتعرض لها المدينة لقصف بغازات سامة خلال الحملة الأخيرة.

وقال نشطاء من الغوطة الشرقية إن صواريخ عدة تحمل غازات سامة استهدفت مناطق مدنية مأهولة بالسكان المدنيين في مدينة حمورية، خلفت 20 حالة إصابة بحالات اختناق وصلت للمشافي والنقاط الطبية في المدينة.

وتعرضت مدينة حمورية اليوم لقصف جوي عنيف من الطيران الحربي والمروحي، تزامناً مع قصف عنيف من راجمات الصواريخ وقذائف المدفعية، خلفت مجزرة مروعة بحق المدنيين، وصلت الإحصائيات غير النهائية للشهداء إلى 12 شهيداً والعشرات من الجرحى.

ووثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان في تقرير اليوم،  قرابة 217 هجوماً كيميائياً قد نُفِّذَ في سوريا منذ أول استخدام لها في كانون الأول/ 2012 حتى آذار/ 2018، نفَّذَ نظام الأسد منها 212 هجوماً؛ تسبَّبت في مقتل ما لا يقل عن 1421 شخصاً، في حين نفَّذ تنظيم الدولة 5 هجمات، كما استخدمت الذخائر العنقودية ما لا يقل عن 431 مرة منذ آذار/ 2011، 212 هجوماً منها على يد قوات النظام، و219 هجوماً على يد القوات الروسية، في حين سجَّل التقرير إلقاء طائرات النِّظام المروحية قرابة 69480 برميلاً متفجراً منذ أول استخدام موثق لها في 18/ تموز/ 2012 حتى آذار/ 2018.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة