الحريري: الهيئة تدرس ورقة مجموعة الدول الخمسة لتفعيل العملية السياسية

04.شباط.2018
نصر الحريري
نصر الحريري

كشف رئيس هيئة التفاوض السورية، "نصر الحريري"، اليوم الأحد، إن الهيئة تدرس الورقة التي تقدمت بها مجموعة الدول الخمس المتعلقة بتفعيل العملية السياسية، في ظل جهود لضم ألمانيا وتركيا ومصر إلى هذه المجموعة.

وقال الحريري، في حديث لصحيفة "ألشرق الأوسط"، إن الهيئة ستعقد اجتماعاً في الرياض في 10 من الشهر الجاري، لبحث المغالطات حول مشاركة "الهيئة" في مؤتمر سوتشي، مشدداً على أن الرياض متمكسة باستقلال قرارات الهيئة.

وأكد الحريري أن السعودية لعبت دوراً كبيراً جداً في الدفع بالملف السوري نحو الحل السياسي، فضلاً عن دعمها مطالب الشعب خلال الأعوام السبعة الماضية من خلال إقامتها مؤتمر الرياض الأخير.

وأكد الحريري، أن هناك أطراف عدة ليس لديها مصلحة في الوصول إلى الحل السياسي، ومن هذه الأطراف النظام وإيران والميليشيات الإرهابية التي تتبنى مشروع الفوضى وتعرقل الحل السياسي.

وأضاف "حسب رؤيتنا للحل السياسي يجب العمل على إخراج القوات الأجنبية كافة من سوريا، وبخاصة القوات الإيرانية".

وشدد رئيس الهيئة في تصريحاته، على أن الحرب السورية لن تنتهي إلا بالحل السياسي، مشيرا إلى أن النظام مستمر في عرقلة العملية السياسية في "جنيف"، ويحاول أن يمعن في استخدام القوى العسكرية بكل أنواع الأسلحة بما فيها الكيماوية.

وأشار الحريري الى أن هناك عودة حراك أميركي مع مجموعة دول من أجل إيجاد بعض الآليات التي تدفع العملية السياسية في "جنيف".

واعتبر الحريري أن الإعلان الروسي عن الانسحاب، لا يعدو كونه "رسالة سياسية، أكثر منها إنجازاً عملياً فعلياً على الأرض"، لافتاً الى ان حروج عملي كبير لروسيا من سوريا سيؤثر على التوازنات العسكرية على الأرض، ولن يكون في صالح النظام، وما حصل مجرد انسحاب جزئي للقوات الروسية وقواعدها العسكرية مستمرة في سوريا".

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة