ناشطون يوثقون ارتقاء 14 شهيدا من المدنيين جراء قصف جوي على مدينة الرقة ● أخبار سورية

ناشطون يوثقون ارتقاء 14 شهيدا من المدنيين جراء قصف جوي على مدينة الرقة

ارتكب طيران التحالف الدولي أمس الأول الأحد مجزرة بحق المدنيين في مدينة الرقة، حيث تم استهداف منطقة دوار النعيم وسط المدينة بعدة غارات، ويعتبر ذلك إضافة لسجل التحالف في ارتكاب المجازر، والذي امتلأ خلال الأيام الأخيرة، حيث تواصل الطائرات شن الغارات الجوية على مدينة الرقة ومحيطها في إطار الدعم والتغطية الجوية التي تقدمها لقوات سوريا الديمقراطية.

وذكر ناشطون أن طائرات التحالف استهدفت الأحد منطقة دوار النعيم وسط مدينة الرقة، ما أدى لسقوط 14 شهيدا والعديد من الجرحى.

وأعلن ناشطون في الثامن والعشرين من الشهر الماضي أن أكثر من 40 شهيدا سقطوا إثر استهداف بناء سكني يقع مقابل حديقة الملاهي في مدينة الرقة، كما تسبب القصف بسقوط قرابة الـ 60 جريحا بإصابات متفاوتة الخطورة.

ولفت ناشطون إلى أن البناء الذي استهدفه طيران التحالف حينها كان يقطنه 7 عوائل مؤلفة من أكثر من 40 شخصا، علما أن ناشطون نشروا صورا تظهر الدمار الكبير الذي حل بالمبنى المستهدف.

ومنذ بدء معركة "غضب الفرات" التي أطلقتها قوات سوريا الديمقراطية للسيطرة على مدينة الرقة ومحيطها قبل أشهر ارتكبت طائرات التحالف الدولي مئات المجازر بحق المدنيين، وراح ضحيتها آلاف الشهداء والجرحى والمفقودين، فضلا عن الدمار الكبير في منازل المدنيين والبنية التحتية.