محافظ النظام في السويداء "نمير مخلوف" يأمر بقتل المدنيين والمبرر: "فرض هيبة السلطة" ● أخبار سورية

محافظ النظام في السويداء "نمير مخلوف" يأمر بقتل المدنيين والمبرر: "فرض هيبة السلطة"

نشرت صفحة محلية على موقع "فيسبوك" تسجيلاً صوتياً مسرباً، لأحد قيادي المجموعات المحلية المسلحة في السويداء، كشف خلاله عن أوامر صادرة عن محافظ النظام "نمير مخلوف"، تنص على قتل المدنيين بذريعة "فرض هيبة السلطة"، حسب وصفه.

وحسب التسجيل الذي بثته صفحة "السويداء A N S"، فإن المحافظ وهو وأحد أقارب الإرهابي "بشار الأسد"، "طلب من رئيس فرع أمن الدولة في السويداء مشاهدة الأهالي جثثا بالأرض لفرض هيبة السلطة مهما تطلب الأمر من ثمن والسويداء يجب أن تتأدب"، على حد قول المحافظ.

وجاء في التسجيل المتداول حديث القيادي عن التوتر الأمني الذي حدث خلال الأيام الماضية في المحافظة، وأشار إلى أن المشاركين بالهجوم على مؤسسات الدولة في السويداء المعروف عنهم بتبعيتهم لفرع المخابرات العسكرية.

وقبل أيام قليلة أقدمت قوات النظام عبر دوريات أمنية "حفظ النظام"، على اقتحام مشفى السويداء الوطني، وسط إطلاق نار واشتباكات بالأسلحة الرشاشة مع مجموعة أهلية، جرّاء اقتحام أمن النظام للمشفى واعتقال أربعة مواطنين بينهم جرحى ترافق حينها مع توتر أمني ساد المدينة.

هذا ويرى ناشطون أن التدخل الأمني المتكرر في السويداء يحمل دلالات على توجه جديد من السلطات، للتعامل مع الموقف الأمني في المحافظة، وذلك في أعقاب اجتماع مغلق للجنة الأمنية في السويداء، إثر ورود تعليمات جديدة من نظام الأسد تتعلق بالملف الأمني، وفق مصادر إعلامية محلية.

وتجدر الإشارة إلى أن نظام الأسد عين مؤخرا 4 محافظين جدد تبّين أن بينهم "نمير مخلوف"، الذي سبق أن شغل منصب المدير العام للشركة السورية لنقل النفط في بانياس ومسؤول شركة الكونسروة في جبلة، وهو ابن "حبيب مخلوف" خال رأس النظام الإرهابي "بشار الأسد"، ويعد "حبيب"، الشقيق الوحيد للواجهة الاقتصادية للنظام "محمد مخلوف" مؤسس الإمبراطورية المالية لعائلة الأسد