ليلتقي بأمه في الجنة يوم العيد ... استشهاد طفل بقصف جوي على حاس بإدلب
ليلتقي بأمه في الجنة يوم العيد ... استشهاد طفل بقصف جوي على حاس بإدلب
● أخبار سورية ١١ أغسطس ٢٠١٩

ليلتقي بأمه في الجنة يوم العيد ... استشهاد طفل بقصف جوي على حاس بإدلب

استشهد طفل وجرح آخرون اليوم الأحد، بقصف جوي استهدف قرية حاس بريف إدلب الجنوبي، في ظل تصاعد القصف الجوي على مدن وبلدات ريف إدلب الجنوبي، تزامناً مع اشتباكات على عدة محاور بين الثوار وقوات الأسد.

وقال نشطاء إن طيران الأسد الحربي، استهدف بالصواريخ قرية حاس بريف إدلب، متسبباً باستشهاد طفل وجرح آخرين، وهو الطفل "محمد ثائر قلعةجي"، وهو وحيد لأهله و أمه استشهدت خلال مجزرة الأقلام وأبيه توفي منذ فترة بعيدة، وفق نشطاء.

وفي السياق، تتواصل الغارات الجوية على مدن وبلدات ريف إدلب الجنوبي، لاسيما مدينة خان شيخون التي تعرضت منذ ساعات الليل وحتى الساعة لأكثر من 20 غارة جوية بمختلف أنواع الأسلحة والصواريخ.

ويمر العيد في كل عام على الشعب السوري بمزيد من القتل والتدمير والموت الذي ينشره النظام وحلفائه دون أي اعتبار لحرمات العيد وفرحة المسلمين في هذا اليوم، ليزيدوا من القتل والتدمير، في ظل صمت دولي وإسلامي مطبق عما يعانيه الشعب السوري من قتل يومي متواصل.

المصدر: شبكة شام الكاتب: فريق التحرير

اقرأ أيضاً:

ـــــــ ــ