أخر منافذ الدفء في الغوطة الشرقية يكاد ينفذ

25.كانون2.2017

لجوء سكان الغوطة الشرقية إلى اعتماد الحطب في التدفئة وطهي الطعام بديلاً عن المحروقات بعد انعدامها بسبب الحصار وقلة الموارد، لكن بعد 4 سنوات من الحصار يعاني السكان من ارتفاع آسعاره وقلته في أسواق الغوطة.

  • اسم المصور: عبيدة الدوماني

الأكثر قراءة