تقرير شامل للأحداث العسكرية ليوم الخميس 29-01-2015

30.كانون2.2015

الجبهة الجنوبية::
في ريف دمشق سقطت طائرة حربية في منطقة بير القصب ووجدت جثة الطيار ، وقد أعلن تنظيم الدولة اسقاطها في حين ذكر ناشطون عن إصاباتها في سماء درعا ولكنها سقطت في أماكن سيطرة التنظيم بمنطقة بير القصب ، في حين دارت اشتباكات متقطعة بين الثوار وقوات الأسد على أوتوستراد السلام بريف دمشق الغربي ، وقام الثوار بإستهداف معاقل قوات الأسد في منطقة القطيفة بالصواريخ ، و نفذ الثوار كمين محكم لقوات الأسد أدى لمقتل و جرح العشرات في ضهور ورده غرب الزبداني.
وفي محافظة درعا جرت اشتباكات بين الثوار وقوات الأسد على خط الجبهة الجنوبي لبلدة عتمان.

 

الجبهة الشمالية::
في محافظة حلب جرت إشتباكات بين الثوار و قوات الأسد في حي جمعية الزهراء عند محيط فرع المخابرات الجوية و مبنى القصر العدلي الجديد , ووقعت مجزرة مروعة في مدينة الباب جراء غارة جوية من الطيران الحربي على سوق للمواشي داخل المدينة ، حيث أفادت منظمة إسعاف بلا حدود عن إرتقاء 20 شهيد وسقوط العديد من الجرحى ، في حين هاجمت جبهة النصرة مقرات حركة حزم في قرية الشيخ سليمان ومدينة أورم الكبرى بالريف الحلبي، حيث تصدى عناصر حزم لهم، ومن ثم قامت الجبهة بمحاصرة قرية الشيخ سليمان بشكل كامل، وما تزال الاشتباكات مستمرة لغاية اللحظة، وفي كفرحمرة وكفركرمين قامت جبهة النصرة بنصب حواجز لها على مداخل البلدتين في حين سيطرت حركة حزم على مقرات النصرة داخلها، أما مدينة الاتارب فسادها جو من الهدوء وسط حالة توتر كبيرة وطلب من الاهالي والمجلس العسكري للطرفين لتحييد المدينة عن الإقتتال ومطالباهم بخروج الطرفين من المدينة، في حين سمعت أصوات اشتباكات عنيفة في الفوج 46 بين الطرفين.

 

الجبهة الوسطى::
في محافظة حماة استهدف الثوار معاقل الاسد في مدينة السقيلبية بعدد من صواريخ الغراد وجرت اشتباكات عنيفة بين الثوار وقوات الاسد على (طريق السلمية-حماة) ، و تمكن الثوار من تدمير سيارة نقل مياه عسكرية على جبهة الزلاقيات و مقتل ثلاثة من عناصرها.
أما محافظة حمص فقد قام الثوار بإستهداف معاقل قوات الأسد على الجبهة الغربية من منطقة الحولة و في قرية قرمص بالرشاشات ، كما تمكنوا من تدمير دبابة على حاجز الديك في الجبهة الغربية لمدينة تلبيسة بصاروخ ميلان مضاد للدروع وقتلوا وجرحوا طاقمها جراء ذلك.

 

الجبهة الشرقية::
في محافة ديرالزور جرت اشتباكات متقطعة على اسوار مطار ديرالزور العسكري وعلى اطراف حويجة صكر وحي الصناعة بين تنظيم الدولة وقوات الأسد.

  • اسم الكاتب: شبكة شام
  • المصدر: شبكة شام

الأكثر قراءة