تقرير شام الاقتصادي 17-01-2021

17.كانون2.2021

شهدت الليرة السورية اليوم الأحد تراجعاً ملحوظاً بعد أن سجلت أسعاراً مستقرة خلال إغلاق أمس السبت، وفقاً لما رصدته شبكة شام الإخبارية نقلاً عن مصادر اقتصادية متطابقة.

وسجل الدولار الأميركي في العاصمة دمشق ما بين 2900 ليرة شراء، و 2925 ليرة مبيع، فيما سجل اليورو ما بين 3498 ليرة شراء، و 3534 ليرة مبيع.

وفي مدينة حلب سجل الدولار ما بين 2895 ليرة شراء، و2900 ليرة مبيع، أما في ريف حلب الشمالي، فسجل الدولار ما بين 2887 ليرة شراء، و 2845 ليرة مبيع.

وفي الشمال المحرر تراوح الدولار ما بين 2895 ليرة شراء، و 2900 ليرة مبيع، وتراوحت التركية ما بين 391 ليرة سورية شراء، و 386 ليرة سورية مبيع.

بالمقابل أبقى المصرف المركزي على ثبات نشراته للمصارف والبنوك الخاصة، والتدخل لسعر 1250 ليرة للدولار الواحد، و1414 ليرة لليورو، بالإضافة لـ 1250 ليرة لسعر الحوالات الخارجية واستيراد المواد الأساسية.

وبحسب جمعية الصاغة التابعة للنظام فقد بلغ سعر غرام الذهب عيار 21 قيراط اليوم الأحد، 147 ألف ليرة سورية و سعر غرام الذهب عيار 18 قيراط عند 160 ألف ليرة، وتعد ممارسات الجمعية ضمن قراراتها من أبرز أسباب تدهور وخسارة قطاع الصاغة في البلاد.

وقال نقيب الصاغة التابع للنظام "غسان جزماتي"، اليوم الأحد إن مبيعات الذهب لا تتجاوز 3000 غرام يوميا ما اعتبره نكسة جديدة في المهنة لكون العام الماضي 2020.

وبحسب "جزماتي" فإنّ النقابة باشرت تقاضي الاشتراكات من أعضائها تأسيساً على ما قررته قبل نهاية العام من ضرورة حصول كل عضو منهم على شهادة تمنحها النقابة لوضعها في مكان بارز من المحل، وفق تعبيره.

في حي تحدثت مصادر إعلامية موالية عن ارتفاع اسعار شحن الحاويات عالمياً بشكل عام ومن الصين بشكل خاص بحدود 4 أضعاف خلال الأربعة أشهر الماضية.

وبحسب ما نقلته المصادر عن تاجر يعمل باستيراد بضائع من الصين إلى سوريا قال إن تكلفة شحن حاوية 40 قدم كانت ب3 آلاف دولار أما حاليا أصبحت بـ 12 ألف دولار، حسب تقديراته.

بالمقابل كشف مصدر في معبر البوكمال الحدودي مع العراق الخاضع لسيطرة ميليشيات النظام وإيران وقال إن إجمالي إيرادات المعبر للعام الماضي 2020 بحدود 800 مليون ليرة.

وأشار إلى تراجع في حركة الشحن منذ بداية العام الجاري بما لا يتجاوز 15 شاحنة معظمها دخلت من الأراضي العراقية زعم أن حمولاتها هي "التمور وعجينة التمر ومادة الدبس" وعبرت للأراضي السورية متجهة للحدود اللبنانية، وفق المصدر.

فيما سجلت أسعار اللحوم الحمراء ارتفاعاً حاداً اليوم الأحد بعد أن بقيت ثابتة على أسعارها مؤخرا وفي دمشق فقد بلغ سعر كيلو هبرة غنم وسطياً حوالي الـ 23 ألف  ليرة سورية، بينما وصل سعر كيلو هبرة العجل إلى 20 ألف ليرة سورية.

هذا وسجلت أسعار السلع الغذائية الرئيسية في الأسواق ارتفاعات غير مسبوقة في الأيام الأخيرة، بالتزامن مع ضعف القدرة الشرائية للمواطن، وتخفيض وزارة النفط لكميات المحروقات المخصصة للمحافظات والتي أثرت في تكاليف النقل بحسب ما ذكر العديد من التجار وأصحاب المحال التجارية، عبر مصادر إعلامية موالية.

هذا وتتفاقم الأزمات الاقتصادية في مناطق سيطرة النظام لا سيّما مواد المحروقات والخبز وفيما يتذرع نظام الأسد بحجج العقوبات المفروضة عليه يظهر تسلط شبيحته جلياً على المنتظرين ضمن طوابير طويلة أمام محطات الوقود والمخابز.

  • اسم الكاتب: شبكة شام
  • المصدر: شبكة شام

الأكثر قراءة