(ACLED) تطلق أشمل قاعدة بيانات عن الصراع السوري في العالم

06.آب.2018

أعلن مشروع بيانات مواقع وأحداث الصراعات المسلحة (ACLED)، إطلاق قاعدة البيانات الأكثر شمولية حول الصِّراع السوري حتى اليوم.

وتستند قاعدة البيانات على جهودٍ مشتركة عملت عليها مصادر المعلومات الرئيسة المعنية بالصراع في سوريا، ومنهم الشبكة السورية لحقوق الإنسان (SNHR) وCarter Center، وAirwars، وLiveUaMap، والمركز الدولي للأمن والتنمية (ISDC)، وClingendael Institute، ومنظمة سوريا على طول، وLondon School of Economics Conflict Research Group، المرصد السوري لحقوق الإنسان (SOHR)، وشبكة شام الإخبارية، وعدد من المصادر الأخرى.

وبهذا الشأن قال مدير الشبكة السورية لحقوق الإنسان فضل عبد الغني: "نحن فخورون جداً بمساهمتنا في هذا التحالف. إنَّ تحديد مستوى وحجم الانتهاكات أمرٌ مهمٌ جداً، ويعكسُ أهمية توثيق الحوادث. سنستمرُّ في توثيق ما يحدث في بلدنا الحبيب من أجل جميع العائلات والمتعاونين".

وتستند قاعدة البيانات هذه على منهجيَّة واضحة تتمتَّع بالشفافية، وهي نتيجة مقاطعة البيانات مع بعضها البعض، ويتم تحديثها أسبوعياً على الموقع الإلكتروني www.acleddata.com/data.

ومن أبرز خصائص قاعدة البيانات أنها تغطي مختلف أنواع العنف التي شهدتها سوريا في عام 2017، مع توسُّع مستمر، وتستندُّ على مصادر متنوَّعة: الشبكات الاجتماعية، والإعلام التقليدي، ومصادر حقوق الإنسان، إضافة إلى أنها تعتمد على منظَّماتٍ تعمل بمنهجية واضحة وشفافة.

ويتمّ النظر في تغطية كل منظّمة قبل اعتمادها كمصدر (جغرافياً، أنواع العنف، وغيرها)، كما انها متاحة مجاناً للجميع.

وصرّح المدير التنفيذي لـ ACLED البروفيسور كليوناده رالي بالقول: "ندرك بأن المعلومات التي تُوثّق بما يتماشى مع مهمة وإرادة أيّة منظّمة تعطي فكرةً وافيةً عن بنية شبكة هذه المنظّمة. يُمكن للجهود التعاونية الحقيقية أن تميّز وتدرس أنماط التوثيق وتضمن تغطيةً شاملة. لقد أصدرنا هذه البيانات انطلاقاً من روح هذه المبادئ"، لافتاً إلى أن هذه المبادرة استلهمت من إدراكهم أنه لا بدَّ من تعاون فعَّال للحصول على تغطية شاملة عن الصراع السوري.

وتأسَّست ACLED عام 2014 تحت بند 501c3 من القانون الأمريكي، ومقرها الولايات المتحدة الأمريكية. تُعنى ACLED بتوفير بياناتٍ ميدانية وتحليلات حول العنف السياسي والاحتجاجات في العالم النامي، وتُعرف بأنها المصدر صاحب الجودة والشعبية الأعلى في مجال عملها.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة