74 إصابة بكورونا في سوريا .. والنظام يكشف توزع "مخصصات اللقاح" بمناطق سيطرته

25.شباط.2021

سجلت مختلف مناطق سوريا 74 إصابة بوباء "كورونا'، توزعت على الشمال السوري المحرر، ومناطق "قسد"، والنظام فيما تحدث الأخير عن بدء تطعيم الكوادر الطبية الأسبوع القادم وتوزيع مخصصات اللقاح حسب المناطق الخاضعة لسيطرته.

وفي التفاصيل كشفت شبكة الإنذار المبكر شمال سوريا، عن إصابة 6 إصابات جديدة بفايروس "كورونا"، في المناطق المحررة شمال سوريا.

في حين أصبح عدد الإصابات 21 ألف و150 إصابة وحالات الشفاء 18 ألف و162 بعد تسجيل 95 حالة جديدة، وتوقفت الوفيات عند 408 حالة.

وأكدت بأن عدد الحالات التي تم اختبارها أمس 373، ليصبح إجمالي الحالات التي تم اختبارها حتى أمس 93 ألف و272 اختبار في الشمال السوري.

ودعت الشبكة إلى الالتزام بإتباع وسائل الوقاية الشخصية من لبس الكمامة و التباعد الفيزيائي و غسل اليدين باستمرار.

يُضاف إلى ذلك مراجعة أقرب منشأة صحية و إتباع النصائح الطبية المقدمة من مزودي الخدمة الطبية، عند الاشتباه بظهور أعراض الإصابة بكورونا.

بالمقابل أعلنت وزارة الصحة التابعة للنظام عن تسجيل 61 إصابة جديدة بفايروس "كورونا" ما يرفع عدد الإصابات المعلن عنها في مناطق سيطرة النظام إلى 15 ألف و343 حالة.

وقالت الوزارة إنها سجلت 79 حالة شفاء ليصل عدد المتعافين إلى 9468 حالة، فيما أعلنت عن تسجيل 4 حالات وفاة، ليرتفع عدد الوفيات إلى 1008 حالة.

وتداولت مصادر إعلامية موالية أخبارا عن وصول وتوزيع لقاحات فايروس كورونا و يقدّر عددها بالآلاف، في سياق تناقض تصريحات مسؤولي قطاع الصحة لدى النظام.

في حين صرح "حسن غباش" وزير الصحة لدى النظام، اليوم الخميس، بأن نسبة الإصابات بكورونا بين الكوادر الصحية 3.6% وقال إن بدء تطعيم الكوادر الطبية العاملة في مركز العزل سيتم اعتبارا من الأسبوع القادم.

بالمقابل ذكرت صحيفة موالية نقلاً عن بأنها بدأت بتوزيع اللقاح على المحافظات التي توجد فيها مراكز عزل كمرحلة أولى، وأن الكمية الإجمالية بلغت 5 آلاف جرعة من إنتاج الصين.

وتحدثت الصحيفة عن تخصيص اللقاحات في مراكز العزل بالدرجة الأولى وشملت كافة المحافظات عدا إدلب والرقة عدم وجود مراكز عزل فيها، وفق تعبيرها.

وقالت إن الكمية تكفي 2500 من الكوادر الطبية وجرى تخصيص 400 جرعة منها مشافي دمشق، و 100 جرعة للحسكة، و 100 لدرعا و50 للسويداء، وسط استمرار تخبط بتصريحات النظام وإعلامه حول وباء كورونا.

أما في دير الزور فقد تم تخصيص المحافظة بكمية 20 جرعة وهي تكفي 10 أشخاص من القائمين على مركز العزل باستثناء رئيس مركز العزل الذي رفض أخذ اللقاح، لعدم قناعته بجدواه، وفق ما نقلته الصحيفة.

وكانت أصدرت صحة النظام أمس بياناً أكدت فيه أن وزيرها "حسن الغباش"، سيقوم بالتصريح حول آخر مستجدات استجرار لقاح فيروس كورونا.

وأعلنت هيئة الصحة في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا اليوم الخميس عن تسجيل 7 حالات إصابة جديدة بمناطق سيطرة "قسد".

وذكر الدكتور "جوان مصطفى"، الرئيس المشترك لهيئة الصحة أنه تم تسجيل 3 حالات وفاة، كما تم تأكيد 4 حالات شفاء.

وبذلك بلغ عدد المصابين 8602 حالة مؤكدة منها 316 حالة وفاة و1246 حالة شفاء بمناطق سيطرة "قسد"، شمال شرق البلاد.

وكانت أعلنت الهيئة ذاتها أمس عن بدء تنفيذ مشروع للتصدي لجائحة كورونا، قالت إنه يتضمن مجموعة من الأنشطة التوعوية الهادفة لتعزيز المشاركة المجتمعية ووضع خطة استراتيجية للقاحات.

وتجدر الإشارة إلى أنّ النظام يستغل تفشي الوباء بمناطق سيطرته ويواصل تجاهل الإجراءات الصحية، كما الحال بمناطق سيطرة "قسد"، في حين تتصاعد التحذيرات حول تداعيات تفشي الجائحة بمناطق شمال سوريا نظراً لاكتظاظ المنطقة لا سيّما في مخيمات النزوح.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة