نقل 21 طفلاً لمخيم روج بالمالكية لإعادتهم لبلادهم

26.كانون2.2020

نقلت إدارة مخيم "الهول"، يوم أمس السبت، 21 طفلا إلى مخيم روج بريف المالكية، بينهم أجانب من جنسيات مختلفة، تحضيرا لترحيلهم إلى بلدانهم.

ووفق مصادر محلية فإن بعض الأطفال الذين تم نقلهم، يحملون جنسيان جنسيات فرنسا وداغستان ومصر، وكانوا يعيشون في المخيم الذي يحتضن 224 طفل.

وسبق أن وصف وزير الخارجية الفرنسي، جان إيف لودريان، مخيمات النازحين في شمال شرق سوريا بأنها "قنبلة موقوتة" محذراً من أن المخيمات تعاني وضعاً إنسانياً "مقلقاً جداً"، وقد تتحول إلى "قنبلة موقوتة" مع إغلاق معبرين حدوديين مع العراق مخصصين لإدخال المساعدات الإنسانية إليها.

وكانت اعتقلت ميليشيا حزب الاتحاد الديمقراطي "ب ي د" عدد من الأطفال خلال مداهمتها مخيم روج بريف المالكية شمال شرق الحسكة في وقت سابق، شملت الأطفال الذين تجاوزت أعمارهم (7) سنوات وغالبيتهم من عوائل تنظيم داعش المحتجزين داخل المخيم.


وباتت قضية المقاتلين الأجانب وعائلاتهم من عناصر داعش المحتجزين في سوريا موضع سجال دولي كبير، وسط دعوات متكررة وضغوطات أمريكية على الدول الغربية لإعادة مواطنيهم من تلك المخيمات.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة