نصر الحريري لـ ديمستورا: تصعيد الأعمال العسكرية يضع العمية السياسية برمتها في مهب الريح

08.شباط.2018
نصر الحريري وديمستورا
نصر الحريري وديمستورا

أكد رئيس هيئة المفاوضات السورية د . نصر الحريري على أن تصعيد الأعمال العسكرية من قبل النظام في العديد من المناطق السورية يضع العمية السياسية برمتها في مهب الريح، وأن الوضع الإنساني قد وصل إلى مستوى سيء جدا في الغوطة الشرقية؛ وتكاد فرق الإنقاذ تقف عاجزة تماما أمام القصف المتواصل من مختلف الأسلحة بالإضافة إلى استخدام السلاح الكيماوي، حيث اثبتت التقارير الدولية استعانة النظام بترسانة إيران من هذه الأسلحة المحرمة دوليا.

وجاء ذلك في اجتماع الحريري بالمبعوث الدولي "ستيفان ديمستورا"، لبحث وضع مناطق خفض التصعيد وما يمكن أن تؤول إليه في ظل الهجمة الحالية على إدلب وريفها وعلى الغوطة ومناقشة أفضل السبل لتنفيذ القرار ٢٢٥٤ بشكل صارم وبكامل تفاصيله لتحقيق انتقال سياسي سريع يحقن الدم السوري ويهيئ الفرصة لعودة المهجرين وإعادة إعمار سوريا.

وأعلن المكتب الإعلامي لهيئة التفاوض السورية بالأمس، أن وفداً من هيئة التفاوض برئاسة الدكتور نصر الحريري سيعقد لقاءً مع المبعوث الدولي لسورية السيد ستيفان دي مستورا خلال اليومين القادمين، وسيكون على جدول الأعمال العديد من النقاط من أهمها الوضع الإنساني نتيجة الحملة التصعيدية التي تنفذها قوات النظام والطائرات الروسية منذ نحو أسبوع على مدن وبلدات ريف إدلب والغوطة الشرقية واستخدام السلاح الكيماوي المحرم دولياً، كما سيناقش وفد الهيئة مع المبعوث الدولي  تشكيل اللجنة الدستورية وتطورات مسار جنيف.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة