طباعة

نتنياهو في جولة أوربية والنووي الإيراني والقضية السورية أبرز ملفات النقاش

04.حزيران.2018

يبدأ "بنيامين نتنياهو" رئيس وزراء حكومة الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الإثنين، جولة في ثلاث دول أوروبية؛ هي ألمانيا وفرنسا وبريطانيا، يلتقي خلالها بزعمائها، في محاولة لتقريب المواقف بين "إسرائيل" وهذه الدول، في مسألة الاتفاق النووي مع إيران وسوريا.

وتطالب "إسرائيل"، على غرار الموقف الأميركي، بإلغاء الاتفاق الذي تم التوصّل إليه مع طهران، أو تعديله.

وأعلن نتنياهو، أمس الأحد، خلال جلسة الحكومة الأسبوعية، أنّه سيبلّغ كلاً من المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، ورئيسة الحكومة البريطانية تيريزا ماي، أنّ إسرائيل "لن تسمح لإيران بامتلاك الأسلحة النووية".

ولفت إلى أنّ هذا الموضوع، ومسألة الوجود العسكري الإيراني على الأراضي السورية، سيكونان القضيتين الرئيسيتين اللتين سيتم بحثهما في جولته الأوروبية.

كما أوضح نتنياهو، أنّه سيبلغ زعماء الدول الأوروبية المذكورين، بأنّ إسرائيل "ستحتفظ بحقها في حرية العمل ضد الوجود العسكري الإيراني، في أي جزء من سورية".

وتأتي هذه الجولة الأوروبية في أوج الحديث عن مفاوضات متقدمة بين إسرائيل وروسيا، بشأن إبعاد القوات الإيرانية والمليشيات الموالية لإيران، وضمنها "حزب الله" اللبناني، عن جنوب غرب سورية.

وأشار نتنياهو، إلى ما اعتبره "تغييراً إيجابياً"، في مواقف الدول الثلاث، من مسألة الوجود الإيراني في سورية، وملف الاتفاق النووي مع إيران، مؤكداً أنّه سيعرض أمام ميركل وماكرون وماي "المصالح الأمنية الضرورية لأمن إسرائيل".

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير