طباعة

ميليشيات فوج الحرمون تفشل في السيطرة على الظهر الأسود والفرقة الرابعة تهدد بنقلهم لـ جوبر

10.كانون1.2017

جددت ميليشيات فوج الحرمون التابعة لقوات الأسد من الميليشيات المحلية، محاولات التقدم على جبهة الظهر الأسود فجر اليوم الأحد، باءت محاولتها بالفشك ولم تستطع تحقيق أي تقدم، وسط شائعات تروجها الميليشيات عن اتفاق مع الثوار لتسليم مواقها في عدة تلال في المنطقة.

وقال الناشط "معاذ حمزة" من الغوطة الغربية لـ"شام" إن قوات الأسد تدفع الميليشيات المحلية بينها فوج الحرمون للتقدم باتجاه مواقع الثوار والسيطرة عليها لاسيما التلال الاستراتيجية بعد فشل قوات الفرقة الرابعة في التقدم وتكبدها خسائر كبيرة خلال المعارك الماضية.

وبين "حمزة" أن الفرقة الرابعة أعطت ميليشيات فوج الحرمون مهلة أسبوع للسيطرة على منطقة الظهر الأسود، مهددة بنقل قواته إلى جبهات حي جوبر شرقي العاصمة دمشق في حال فشلت في السيطرة على الظهر الأسود.

وأوضح "حمزة" لـ"شام" أن منطقة الظهر الأسود منطقة استراتيجية ترصد تلة مراون أو مايعرف بتلة مغر المير الواقعة في الجنوب الشرقي لقرية المغر تمكن الجهة المسيطرة على الظهر الأسود من السيطرة ناريا على تلة المير وبالتالي تغدوا قرية المغير محاصرة من ثلاث محاور.

ونفى "حمزة" مايتم الترويج له عن وجود أي اتفاق بين ثوار جبل الشيخ وميليشيات فوج الحرمون لتسليم النقاط المذكورة، لافتاً إلى أن الثوار يرفضون بشكل قاطع أي تسليم للتلال كون الميليشيات أخلت بالاتفاقيات السابقة مع الثوار وسلمت المواقع التي اتفقت على تحييدها لقوات الأسد.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير