مواقع كردية تؤكد إصابة أحد عناصر الأسد بـ "كورونا" في الحسكة

30.آذار.2020
صورة تعبيرية أرشيفية
صورة تعبيرية أرشيفية

قالت مواقع كردية إن فريق من الهلال الأحمر الكردي شخّص عنصر من قوات الأسد كان متوجهاً من مطار القامشلي بريف الحسكة إلى منطقة المربع الأمني وسط المدينة، وإنه تبين إصابته بفيروس "كورونا"، ليجري تحويله إلى المشفى الوطني بمحاذاة المطار.

وأشارت المواقع إلى أن الإدارة الذاتية الكردية رفضت أمس الأحد، خروج نحو 90 جندياً من قوات الأسد من مطار القامشلي، كانوا على وشك الانتشار في النقاط الحدودية بين القامشلي والدرباسية، بعد قدومهم من إجازاتهم عبر مطار القامشلي.

وأضافت المواقع: قوات "الأسايش" طالبت بإخضاع العناصر للفحص المخبري قبل السماح لهم بالخروج من مطار القامشلي، حيث لم تسجل أية حالة إصابة بينهم، وتابعت: 6 عناصر آخرين تم فحصهم لاحقاً، وتبين أن أحدهم مصاب بفيروس كورونا، بعد أن أُجري له اختبار بواسطة "الكيت" المخبري الذي أعلنت هيئة الصحة في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا التوصل إليه الأسبوع الفائت، بالتعاون مع معهد بياس السويدي.

وأردفت المواقع أن العنصر نُقِلَ إلى المشفى الوطني، ومن ثم اتَّخذتْ الإدارة الذاتية إجراءات إضافية عبر التدقيق على الخارجين من مطار القامشلي، وعدم السماح لأي قادمين عبر المطار من الدخول للمدينة بدون الخضوع لفحص الكشف عن الفيروس.

يشار إلى أنّ الإدارة الذاتية الكردية لشمال شرق سوريا أعلنت مؤخراً، عن فرض حظر التجوال في كافة المناطق التي تسيطر عليها بدءاً من يوم الإثنين الموافق للثالث والعشرين من الشهر الجاري، وذلك "نظرا للتحدي الخطير الذي يشكله وباء فيروس كورونا على العالم والمنطقة".

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة