مواطنون أتراك يطالبون بنقل مقر الحكومة السورية المؤقتة خارج مدينة غازي عينتاب التركية

11.كانون1.2014

أصدرت نقابات مهنية و علمية تركية بيانا صحفيا يقضي  بنقل مقر الحكومة السورية المؤقتة وجميع المنظمات الخارجية إلى خارج مدينة غازي عينتاب التركية، "من أجل أمان المواطنين الأتراك و الحفاظ على أمن المدينة حسب قولهم .

حيث احتشد عدد من المواطنين الأتراك أمام مقر الحكومة السورية المؤقتة في المدينة و طالبوا بانتقالها من مدينتهم بسبب خوفهم من التحذيرات الأمريكية باحتمال شن هجمات إرهابية عليها .
و يعود سبب التحذيرات الأمريكية من هجمات إرهابية على مقر الحكومة السورية المؤقتة في المدينة هو ما أوحى إليه الرئيس السابق للإئتلاف " أحمد الجربا " و الذي دفع امريكا للتحذير دون دراسة الموضوع .
و كانت السلطات التركية منعت " احمد الجربا "من دخول تركيا مؤخرا ، كما قامت بتقليص  قائمة أفراد المعارضة السورية الذين يتمتعون بتسهيلات في تنقلاتهم داخل تركيا أو في الدخول والخروج منها من 600 شخص إلى 150 شخصاً فقط .

و الجدير بالذكر أنّ الحكومة السورية المؤقتة تتخذ من مدينة غازي عينتاب التركية مقرا أساسيا لها إضافة لوجود عدد كبير من السوريين الذين اتخذوا منها ملجأ للاستقرار بعد أن خرجوا من سوريا بسبب تردي الأوضاع الراهنة فيها .

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة