منسقو الاستجابة يوجهون نداء استغاثة للمنظمات لمساندة أكثر من 420 ألف مهجر في الشمال المحرر

18.أيار.2018
شعار منسقو الاستجابة
شعار منسقو الاستجابة

وجه منسقو الاستجابة في الشمال السوري اليوم، نداء استغاثة إلى كافة المنظمات والهيئات الإنسانية العاملة في الشمال، تعقيبا على حالات التهجير القسري الضخمة الحاصلة منذ أكثر من شهرين وحتى الآن من مناطق الغوطة الشرقية والقلمون الشرقي وجنوب دمشق وريف حمص الشمالي والتي وصل عدد المهجرين فيها إلى أكثر من 118292 شخص حتى الآن.

وبحسب البيان فإن حملة النزوح الضخمة سبقها حملة نزوح أخرى من مناطق ريف حماة الشرقي وريف إدلب الجنوبي والتي تجاوز فيها عدد النازحين أكثر من 300000 شخص كانت الاستجابة بشكل عام لحملات التهجير القسري والنزوح ضعيفة جدا مقارنة بحجم الكارثة الحاصلة.

وذكر البيان أن التبريرات لضعف الاستجابة كانت تقوم على عدم وجود إحصائيات دقيقة لمناطق الاستقرار، لافتاً إلى أن هذا الكلام غير منطقي حيث أن فريق منسقي الاستجابة في الشمال السوري يقوم بتحديث حركة النزوح الحاصلة بشكل يومي ويتم عرضها على المنظمات لتقديم الاستجابة العاجلة للمهجرين.

ولفت إلى أن الأمر الآخر هو موضوع التحقق من المستفيدين في مناطق الاستقرار ومن الممكن أن يتم التوزيع مباشرة بالتزامن مع حركة فرق التحقق بشكل مباشر وإنهاء الجدل الحاصل بهذا الأمر.

وأكد بيان منسقو الاستجابة أن ما يعاني منه المهجرين اليوم من أوضاع إنسانية صعبة جدا والعديد من الأهالي بلا مأوى منتظم والحاجة الإنسانية تزداد كل يوم. مع العلم أن أكثر من %60 من المهجرين اليوم لا يتوفر لديهم ثمن وجبة الإفطار خلال شهر رمضان.

 وختم البيان بالقول "نعلم أن جميع المنظمات لديها التزامات وبرامج أخرى ولكن نتمنى أن تقوم بالتخفيف منها في الوقت الحالي لتأمين الاحتياجات الحالية والعاجلة جدا لحركات التهجير القسري الحاصلة اليوم".

وقدم منسقو الاستجابة أخر إحصائيات عمليات التهجير الأخيرة والتي بلعت بحسب كل منطقة "1351 مهجر من حي القدم، و 5204 مهجر من حرستا، 41984 مهجر من حرستا، 19189 مهجر من مدينة دوما، 6226 مهجر من الضمير والقلمون الشرقي، 9250 مهجر من جنوب دمشق، و 35648 مهجر من ريف حمص الشمالي ليصل العدد النهائي لعمليات التهجير الأخيرة أكثر من 118292 شخص، إضافة لـ 300 ألف مهجر من ريفي حماة وحلب وإدلب الشرقية مايفوق العدد عن 450 ألف مهجر خلال أشهر قليلة وصلت للمنطقة الشمالية من سوريا.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة