طباعة

مصدر أممي: ثمانية ملايين دولار تكلفة أول اجتماع للجنة الدستورية بجنيف

28.تشرين1.2019
بيدرسون
بيدرسون

كشف مصدر أممي مطلع، عن أن الاجتماع الأول للجنة الدستورية السورية المزمع في الـ30 من أكتوبر الجاري في جنيف، سيكلف الأمم المتحدة ثمانية ملايين دولار، لافتاً إلى أن المبلغ، سيشمل الرحلات الجوية والإقامة والوجبات لـ150 شخصا سيناقشون الدستور الجديد لسوريا.

وذكرت وكالة "سبوتنيك"، بأن كلفة المعيشة في غرفة واحدة في الفنادق تتراوح بين 600 و660 فرنكا سويسريا، أي ما يعادل 605 إلى 611 دولارا لمدة ثلاث ليال، من 28 إلى 31 أكتوبر، ليصل إجمالي التكاليف إلى 100837 دولارا لجميع المندوبين خلال 4 أيام.

وبدأ المشاركون منذ اليوم الاثنين، يتوافدون على جنيف، ووفر الجانب الروسي طائرة لنقل وفد حكومة النظام، حيث ستقيم وفود الحكومة والمعارضة السورية والمجتمع المدني في ثلاثة فنادق قرب مطار الوصول.

وسيتم توفير وجبات طعام للمندوبين، تشمل الغداء في مقر الأمم المتحدة في اليوم الافتتاحي لاجتماع اللجنة، فضلا عن عشاء عمل مع المبعوث الخاص للأمم المتحدة لسوريا غير بيدرسن في أحد فنادق جنيف من درجة خمسة نجوم.

وفي 23 سبتمبر الماضي، أعلن أمين عام الأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش عن اكتمال تشكيل اللجنة الدستورية، ضمن الجهود المبذولة لإنهاء الحرب المستمرة في سوريا منذ عام 2011، وتتكون اللجنة من 150 عضوا، بواقع 50 عضوا عن كل من الحكومة، والمعارضة، والمجتمع المدني.

وسبق أن اعتبر المتحدث باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف، أن بدء عمل اللجنة الدستورية السورية، سيكون خطوة مهمة على طريق الحل، مستدركا بالقول إن هذا المسار سيكون طويلا وصعبا للغاية.

من جهته، أكد نصر الحريري رئيس هيئة التفاوض، أن الهيئة قامت بكافة الأعمال التحضيرية للجنة الدستورية وبقية بنود القرار 2254، وأنها تفاعلت بإيجابية مع الأمم المتحدة والأسرة الدولية، وأنها أرسلت قوائمها للجنة الدستورية ومجموعة الصياغة، وسمت رئيسها المشترك للجنة.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير