مستشار عون: روسيا ثابتة على مبادرتها لعودة السوريين وما يؤخرها موقف واشنطن

01.نيسان.2019

قال مستشار الرئيس اللبناني للشؤون الروسية أمل أبو زيد، إن الموقف الروسي واضح جداً ولم يتغيّر حيال المبادرة الروسية لإعادة النازحين السوريين، مشيراً إلى أن الجانب الأميركي هو المتريّث في موضوع النازحين لأسباب سياسية متعلقة بمصير "بشار الأسد".

واعتبر أبو زيد في حديث إذاعي أن زيارة الرئيس ميشال عون إلى روسيا «حققت نجاحاً في ملفات عدة أبرزها ملف النازحين السوريين»، مشدداً على «ضرورة عدم ربط عودة النازحين بالحل السياسي النهائي في سوريا لأنه لا يمكن ترك مليون ونصف المليون نازح سوري في لبنان في هذه الظروف».

وتعليقاً على اللقاء السريع، شرح أبو زيد أن «هذا اللقاء كان مصوراً ودام نصف ساعة، لكن عقد بعده لقاء دام ساعة و45 دقيقة بعيداً من الإعلام ضم الوفد اللبناني وبعض الشخصيات الروسية، إلى جانب الرئيس بوتين، وهنا جرت المحادثات الفعلية على مائدة الغداء».

وأشار إلى أنه «لا رقابة للدولة على المساعدات التي يتلقاها النازحون السوريون إلا في الملف التربوي»، مضيفاً أن «من يعود منهم هم من النساء والأطفال. أما الرجال فيبقون إما لظروف اقتصادية أو بسبب التخوف من موضوع التجنيد الإجباري، وعندما تنتهي هذه الظروف الأمنية سيعود الجميع».

ولفت إلى «دراسة لمفوضية اللاجئين توضح أن 82 في المائة من النازحين يريدون العودة، والمفوضية تؤمن مساعدات عينية للسوريين بعد عودتهم»، موضحاً أن «هناك تفاؤل لتسريع عودة اللاجئين»، مؤكداً ضرورة توحيد الموقف اللبناني في هذا الخصوص. (الشرق الأوسط)

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة