مسؤول إيراني يتهم إدارة بايدن بجمع وإعادة تنظيم فلول دا-عش بين سوريا والعراق

24.شباط.2021

اعتبر رئيس منظمة الدفاع المدني في إيران العميد جلالي، أن استراتيجية الرئيس الأمريكي الجديد جو بايدن تكمن في جمع وإعادة تنظيم وتجهيز فلول تنظيم "داعش" في المنطقة التي يسيطرون عليها بين سوريا والعراق، مؤكدا أن هذه الاستراتيجية محكوم عليها بالفشل أيضا.

وأضاف جلالي وفق - وكالة الأنباء الإيرانية - أن "أحد الأهداف لأمريكا من تأسيس داعش هو إيجاد منطقة عازلة بين إيران وإسرائيل لتوفير الأمن لهم"، وأضاف: "إننا بدحرنا لتنظيم داعش تمكنا للمرة الأولى في المنطقة من هزيمة الاستراتيجية العسكرية الأمريكية في المنطقة".

ولفت رئيس منظمة الدفاع المدني الإيراني إلى أن "واشنطن لم تستطع الحفاظ على داعش ولم تتمكن من تفتيت دول المنطقة وفي الواقع فإن استراتيجيتهم هزمت أمام إيران"، وفق قوله.

وقال إن "استراتيجية بايدن اليوم تتمثل بأن يقوموا بجمع وإعادة تنظيم وتجهيز فلول داعش في المنطقة التي يحتلونها بين سوريا والعراق، لتوفير الأرضية لإيجاد محور عملاني لهم فيها، إلا أن تجربة الأمريكيين الفاشلة تثبت أن هذا الأمر لن يتكرر وأنها محكوم عليها بالفشل أيضا".

وأشار المسؤول الإيراني، إلى أن "أمريكا التي تحمل بيدها يافطة مكافحة داعش (المحظور دوليا) هي المنتج والموجه والداعم العسكري والدعائي الأكبر للإرهاب في العالم".

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة