طباعة

مديرا "صحة إدلب والخوذ البيضاء" يناقشان الوضع بإدلب مع عدد من سياسيي العالم في نيويورك

29.أيلول.2019

أجرى "د منذر الخليل" مدير صحة إدلب و "رائد الصالح" مدير الدفاع المدني السوري "الخوذ البيضاء" لقاءات عدة في نيويورك، مع عدد من المسؤولين والشخصيات الدولية، في سياق مشاركتهما في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة.

والتقى الطرفان مع المبعوث الفرنسي الخاص لسورية، وتم الحديث عن الوضع في محافظة إدلب والكارثة الإنسانية الموجودة، وضعف استجابة المنظمات الدولية، وإمكانية فرض عقوبات اقتصادية على روسيا وإيران والنظام السوري، لارتكابهم جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية في سوريا.

كما اجتمعا مع السفير التركي في الأمم المتحدة السيد Feridun Sinirlioǧlu وتم الحديث خلال اللقاء عن الوضع في محافظة إدلب، والكارثة الإنسانية الموجودة وضعف استجابة المنظمات الدولية، وإمكانية زيادة التنسيق مع المؤسسات التركية وحماية المنطقة من أي تقدم محتمل للنظام باتجاه المناطق المحررة.

وسبق أن التقى "خليل والصالح" مع سفيرة الولايات المتحدة الأمريكية لمجلس الأمن السيدة كيلي كرافت، وتم الحديث عن الوضع في محافظة إدلب والكارثة الإنسانية الموجودة في المنطقة، وملف المعتقلين واستهداف المنشآت الطبية من قبل روسيا والنظام السوري خلال الأشهر القليلة الماضية، وإمكانية فرض المزيد من العقوبات على كل من روسيا وإيران والنظام السوري، لارتكابهم جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية في سوريا.

والتقيا أيضاَ السيد جيمس جيفري المبعوث الأمريكي الخاص للشرق، والسيد جويل رايبورن المبعوث الخاص لسورية، وتم خلال الاجتماع مناقشة الوضع في محافظة إدلب، والكارثة الإنسانية الموجودة، وضعف استجابة المنظمات الدولية، كما تم التطرق للجنة التحقيق الخاصة باستهداف المنشآت الطبية والتي ستعمل تحت مظلة الأمم المتحدة.

تأتي هذه الاجتماعات ضمن نشاطات "مديرية صحة إدلب والدفاع المدني السوري" في نقل معاناة أهلنا في محافظة إدلب إلى عدد من سياسيي العالم على هامش اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير