ماكرون: ما يحصل في إدلب "أمر غير مقبول"

15.شباط.2020
ماكرون
ماكرون

دعا الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، السبت، إلى تجديد الحوار الاستراتيجي مع روسيا، معتبرا أن ما يحصل في إدلب السورية هو "أمر غير مقبول"، وجاء ذلك خلال كلمة ألقاها، اليوم، بمؤتمر ميونخ للأمن، في ألمانيا، تحدث فيها عن روسيا واستراتيجية أوروبا ومستقبلها.

وقال ماكرون إن: الاستراتيجية مع روسيا يجب أن تعتمد على فرصة إجراء حوار، ينبغي أن نكون قادرين على الحديث عن الأزمات الخارجية كسوريا، فما حصل في إدلب هو أمر غير مقبول.

وأضاف: نحن بحاجة إلى أن نكون أكثر إلحاحا وألا نترك موقفنا أبدا، لكننا بحاجة لحوار استراتيجي. نتحدث القليل لكن لدينا الكثير من الصراعات. مثل هذا النهج يحتاج إلى وقت".

وأقر ماكرون بوجود نوع من الضعف لدى الغرب. مشيرا إلى "القيم المتغيرة" خصوصا من جانب الولايات المتحدة.

وأضاف: "السياسات الأمريكية تغيرت في السنوات القليلة الماضية (..) ينبغي علينا أن نأخذ ذلك بعين الاعتبار".

والجمعة، انطلقت فعاليات النسخة الـ56 لمؤتمر ميونخ للأمن، بمشاركة 30 رئيس دولة وحكومة، و70 من وزراء الداخلية والخارجية.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة