ليبرمان: لن نسمح للإيرانيين بإنشاء قواعد متقدمة في سوريا ضد إسرائيل وسندمرها

28.نيسان.2018
افيغدور ليبرمان، وزير الدفاع الإسرائيلي
افيغدور ليبرمان، وزير الدفاع الإسرائيلي

قال افيغدور ليبرمان، وزير الدفاع الإسرائيلي، إن هناك سوء فهم للوجود العسكري الإيراني في سوريا، لافتا إلى أن إسرائيل ستدمر أي من نوع من القواعد الإيرانية سواء إن كانت جوية أو بحرية أو للعمليات البرية، إن أقدمت طهران على انشائها في سوريا.

جاء ذلك في كلمة لليبرمان في معهد واشنطن للأبحاث حيث قال: "مع كل الاحترام لقواتنا وجيشنا الإسرائيلي، في نهاية اليوم نحن دولة صغيرة ولسنا قوة دولية وسياستنا الأساسية هو عدم التدخل في الشؤون الداخلية بسوريا فهناك ما يكفي من القوى ومجلس الأمن والأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي والجامعة العربية وهي مشكلتهم وليست مشكلتنا.."

وتابع قائلا: "مشكلتنا هو أننا لن نسمح للإيرانيين بإنشاء قواعد متقدمة في سوريا ضد إسرائيل، وهذا أمر واضح بالنسبة لنا وأوضحنا هذا الموقف في واشنطن وكل انحاء العالم، وأعتقد أن هناك تفهم من واشنطن وناقشنا ذلك وتوصلنا لتفاهمات عدة، وفي نهاية اليوم لدى إسرائيل حليف واحد حقيقي هو الولايات المتحدة الأمريكية ونحن نقدر ذلك."

وأضاف: "هناك العديد من الإيرانيين في سوريا ولكن ليس بالكثير، وأعتقد أن هناك سوء فهم للوجود الإيراني في سوريا، ولكن ما نتحدث به بوضوح هو الوجود العسكري الإيراني هناك وهذا وجود لن نسمح به، إذا كانوا يهربون مخدرات أو يقومون بأعمال أخرى أو وجودهم كمستشارين عسكريين فهذه قصة أخرى، ولكن تأسيس قاعدة عسكرية من نوع ما ولا يهم إن كانت قاعدة جوية أو بحرية أو للعميات البرية فلن نسمح بذلك."

وحول ملف سحب القوات الأمريكية من سوريا، قال ليبرمان: "لا أعلم بصراحة، فهذا ليس من شأننا، ولكنني اعتقد أن الجميع في واشنطن يفهم موضوع تواجد شيعي من إيران عبر العراق وسوريا إلى لبنان وأنا متأكد بأن أمريكا ستتخذ القرارات الصحيحة هنا."

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة