لغم أرضي يودي بحياة طفلين شمالي الرقة

27.تشرين2.2020

أودى انفجار لغم أرضي بحياة طفلين في قرية "أبو صرة" بريف محافظة الرقة الشمالي، اليوم الجمعة 27 تشرين الثاني/ نوفمبر، وفقاً لما أفادت به مصادر إعلامية محلية.

وقال ناشطون في موقع "الخابور"، إن الحادثة وقعت في محيط قرية ابو صرة التابعة لبلدة "عين عيسى" شمال الرقة، في حدث بات متكرراً وسط تجاهل مخلفات الحرب.

وأشارت مصادر محلية، إلى أنّ موقع الحادثة يعد خط تماس بين المناطق المحررة في منطقة "نبع السلام"، شمال شرق البلاد من جهة وبين مناطق سيطرة ميليشيا "قسد" الانفصالية من جهة أخرى، المسؤولة عن عمليات زرع الألغام في المنطقة.

وسبق أن قضى مدنيون معظمهم من الأطفال جرّاء انفجارات ممالثة لمخلفات المعارك الأمر الذي يتكرر في عدة مناطق بالمحافظات الشرقية وسط تجاهل سلطات الأمر الواقع "قسد" لهذه المخلفات، بحسب مصادر إعلامية متطابقة.

وأشارت المصادر إلى أنّ أبرز مواقع انتشار تبك المخلفات في ريف ديرالزور الشرقي الذي شهد معارك بين "داعش" و"قسد"، دون أي إجراءات لتفادي انفجارها المستمر بالسكان المدنيين، في ظل عدم سعي "قسد" لإزالة الألغام التي تشكل خطرا على حياة المدنيين بشكل يومي.

وكانت وثقت "الشبكة السورية لحقوق الإنسان"، مقتل 86 مدنياً، بسبب الألغام منذ بداية العام الجاري، 2020، وأشارت إلى أنّ بينهم 15 طفلاً، في حصيلة هي الأعلى في العالم، وفق ما ورد في تقريرها الشهري الأخير حول ضحايات مخلفات الحرب.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة