لاجئ سوري ينظم حملة إغاثية لدعم اللاجئين السوريين العالقين على الحدود اليونانية

11.حزيران.2017

نظم اللاجئ السوري "أمير" المقيم في هولندا، من منطقة ببيلا في ريف دمشق، حملة إغاثة للاجئين السوريين العالقين على الحدود اليونانية-المقدونية، بعد أن شاهد صوراً للوضع الإنساني المزري لهم.

وجمع"أمير" الملابس الشتوية والبطانيات و عدة التخييم من هولندا لايصالها الى اللاجئين في المخيمات اليونانية، بعد أن أطلق على حملته اسم " أمير يجمع لليونان ".

وبدأ اللاجئ السوري، بمراسلة جميع المنظمات الإنسانية المحلية والدولية الموجودة في هولندا ، فجائه الرد من منظمة محلية هولندية لدعم حملته وجاءته ردود أفعال من ناس كثيرين للتطوع معه في هذه الحملة و بدأوا بمساعدته لوضع خطة لجمع الملابس وتوفير ناقلات شحن إلى اليونان.

واستطاع "أمير"، خلال إسبوعين الحصول على ٢٠ موقع بعدة مدن هولندية لجمع الملابس و تنظيمها في سيارات الشحن و نقلها إلى اليونان.

واعتبر "أمير"، أن العالقين "هم أبناء بلدي و جميع السوريين نعيش نفس الأزمة، كسوري أنا أولى بمساعدة ابن بلدي وكنت سعيدا جدا بهذه الحملة "

نزح اللاجئ السوري، من سوريا بعد رفضه الالتحاق بالخدمة العسكرية، ووصل إلى هولندا في 2015، ويدرس حاليا يدرس اللغة الهولندية وهو يطمح لدراسة السينما وصناعة الأفلام في الجامعة.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة