قوات الأسد تواصل تقدمها على حساب تنظيم الدولة جنوب دمشق

08.أيار.2018
صورة تعبيرية أرشيفية
صورة تعبيرية أرشيفية

تمكنت قوات الأسد بالتعاون مع مئات العناصر من الميليشيات الشيعية من التقدم داخل مخيم اليرموك والسيطرة على عدة أبنية اليوم الثلاثاء.

وقالت وسائل إعلام موالية للأسد بأن قوات الأسد وحلفائه تواصل حملتها العسكرية جنوب دمشق، وسط قصف صاروخي عنيف وغارات مكثفة من الطيران الحربي، حيث تمكنت قوات الأسد من السيطرة على عدد من كتل الأبنية من ضمنها في حي الحجر الأسود منها "مسجد الشافعي" و"ثانوية تقنية الحاسوب".

هذا وقد أعلن تنظيم الدولة عن تمكنه من قتل ثلاث ضباط برتب مرتفعة من بين صفوف قوات الأسد خلال مواجهات الحجر الأسود، بالإضافة إلى قتل 48 عنصرا وإعطاب دبابة.

يذكر أن قوات الأسد تدخل اليوم الثامن عشر من حملتها العسكرية على مناطق سيطرة تنظيم الدولة جنوب دمشق، وسط خسائر فادحة بالأرواح والعتاد تجاوز حاجز ال500 قتيل.

وتتزامن عمليات قوات الأسد وميليشياته ضد التنظيم في جنوب دمشق مع معارك مشابهة في مناطق ريف دير الزور الشرقي، إذ قال ناشطون أن قوات الأسد وميليشيا لواء القدس سيطرت على قرية فيضة بن موينع في البادية السورية الواقعة على مسافة 50 كم جنوب مدينة الميادين.

وشهدت ريف دير الزور الشرقي ضربات جوية من قبل التحالف الدولي ضد كل من قوات النظام وتنظيم الدولة في ريفي ديرالزور الشرقي والغربي، بالتزامن مع إطلاق ميليشيات قسد لمعركة باتجاه مناطق سيطرة تنظيم الدولة في ريف دير الزور الشرقي وخاصة مدينة هجين.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة