قوات الأسد تخرق الهدنة في وادي بردى مصدر مياه أحياء العاصمة

11.كانون1.2014

بعد الحملة الشرسة التي شنتها آله الأسد العسكرية على قرى وادي بردى قامت الهيئات العسكرية والمدنية بقطع مياه نبع عين الفيجة عن أحياء العاصمة ، الأمر الذي أجبر نظام الأسد على وقف حملته وإطلاق سراح معتقلات المنطقة وفك الحصار عنها ، وذلك مقابل إعادة ضخ المياه لتصل إلى كافة الأحياء بعد الإستياء الذي ساد شوارع العاصمة آنذاك .


وها هي لم تمضِ إلا أيام معدودات على تنفيذ الإتفاق حتى قامت قوات الأسد وشبيحته بإستهداف المنطقة بقذائف المدفعية (مدفع 57) ، مما أدى إلى إصابة فلاحتين إثنتين بجروح بعد القصف الذي طال البساتين المرتفعة في ‫عين الفيجة و يحاول المدنيين في المنطقة إسعافهن ، علماً أن منطقة وادي بردى تتميز بكثافة سكانية وخاصة بعد موجة النزوح إليها من المناطق المجاورة نتيجة القصف والإشتباكات .


وننوه إلى أن مناطق بالريف الدمشقي وجنوب العاصمة تشهد هدناً مع قوات الأسد و كثيراً ما قامت الأخيرة بخرقها ، وخاصة في حي القدم ومدينة المعضمية .

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة