فصائل القيادة الموحدة بالغوطة تبدأ معركة من جوبر للتقدم في العاصمة دمشق

04.تموز.2015

بدأت فصائل القيادة العسكرية الموحدة معركة جديدة في حي جوبر الاستراتيجي المتاخم للغوطة الشرقية بريف دمشق ، بهدف التقدم باتجاه أحياء العاصمة و مناطق استراتيجية أخرى ، حيث قال المتحدث الرسمي باسم جيش الاسلام "إسلام علوش" أن القيادة الموحدة بدأت معركة جوبر على مشارف مدينة دمشق بقيادة قائدها العسكري "النقيب عبد الناصر شمير" .

و تدور في هذه اللحظات معارك عنيفة جدا بين الثوار و قوات الأسد على عدة جبهات ، و استهدف الثوار أثناء ذلك معاقل جيش النظام و الشبيحة في برج 8 آذار بعدة صواريخ وقذائف هاون ، بالتزامن مع سماع أصوات سيارات الاسعاف وهي تنقل جثث وجرحى قوات الاسد الى المشافي في العاصمة دمشق .

و لم يخلُ المشهد من طائرات الأسد ، حيث شنت حوالي 20 غارة جوية بالصواريخ على الحي و على بلدة عين ترما المجاورة له ، مما أدى لسقوط شهداء و جرحى في صفوف المدنيين .

كما و لم تخلُ أحياء العاصمة من إضطرابات حيث سقطت عدة قذائف هاون على أحياء باب توما وأبو رمانة ومحيط مقبرة الدحداح في شارع بغداد ومحيط ساحة الأمويين ، وتطاير الرصاص في سماء العاصمة نتيجة الاشتباكات ، حيث وصلت الى أحياء القصاع ودويلعة ودمشق القديمة والتجارة والطلياني ، سقط على إثرها عدد من الجرحى في صفوف المدنيين.

و تجدر الإشارة إلى أن حي جوبر الدمشقي يعد رمزا للصمود و التحدي ، فقد حاول جيش الأسد مرات عديدة فرض سيطرته عليه معتمدا على كثافة عناصره على الجبهات و على سلاح الجو الذي لا يغادر سماءه متبعا سياسة الأرض المحروقة ، و لكن دائما ما كان يخرج مهزوما وخاسرا في عدته و عتاده و عناصره مهما كثروا .

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة