عناصر من الفيلق الخامس يهاجمون حاجزا لقوات الأسد بريف درعا

02.كانون2.2021
صورة تعبيرية أرشيفية
صورة تعبيرية أرشيفية

هاجم عناصر تابعون للواء الثامن في الفيلق الخامس التابع لروسيا حاجزاً للمخابرات الجوية على أوتوستراد "دمشق - درعا"، يُعرف باسم حاجز أبو كاسر سابقاً.

وتمكن المهاجمون من احتجاز عناصر الحاجز، وقاموا بمصادرة سلاحهم لعدة ساعات.

وقال ناشطون إن اشتباكات بالأسلحة الخفيفة جرت بين عناصر اللواء الثامن الذين تمركزوا في الحاجز، وقوة عسكرية قدمت لمؤازرة عناصر الجوية، دون وقوع إصابات بين الطرفين.

وأكدت عدة مصادر أن عناصر الفيلق الخامس انسحبوا من الحاجز عند مساء اليوم.

ويعود الخلاف لقيام عنصر من المخابرات الجوية بإطلاق النار على سيارة من نوع "هايلوكس" تتبع للواء الثامن، صباح اليوم، أثناء مرورها على الحاجز دون توقفها.

والجدير بالذكر أن العام الماضي ردد عدد كبير من عناصر الفيلق الخامس هتافات ضد نظام الأسد وإيران عقب تخريج دورة عسكرية تضم قرابة 1000 عنصر في مدينة بصرى الشام بريف درعا الشرقي، ويشكل الفيلق بقيادة "أحمد العودة" قوة كبيرة خصوصا في ريف درعا الشرقي.

وردد عناصر  الفيلق حينها شعارات الثورة السورية، مثل "سوريا لينا وما هي لبيت الأسد" و "سورية حرة حرة بشار يلا برا" و "عاشت سوريا ويسقط بشار الأسد" و "ضبي كلابك يا إيران هاي درعا مو طهران".

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة