عملية تبادل جنود الأسد بـ "أبقار ومواشي" مسروقة في الشحيل بدير الزور

23.أيار.2018

أجرى أهالي بلدة الشحيل بريف دير الزور الشرقي، عملية تبادل مع قوات النظام هي الأغرب منذ انطلاق الثورة في ٢٠١١ حتى الآن، لمبادلة عناصره الأسرى لديهم على أبقار وأغنام مسروقة من البلدة.

وكانت قامت عناصر من قوات النظام قبل أيام بسرقة 150 رأساً من الغنم، و 12 من البقر بعد دخولهم بالقوارب إلى قرية "الحويجة" المقابلة لبلدة "الشحيل" بريف دير الزور، إلا أن الأهالي تمكنوا من أسر خمسة منهم وأجروا اتفاقاً مع النظام يقضي بمبادلتهم بالمواشي المسروقة.

وتشتهر قوات الأسد و المليشيات الموالية له في عمليات النهب و السرقة وللمناطق التي تعييد احتلالها، و تعرف هذه العملية بـ"التعفيش" ، و يوجد أسواق خاصة في المناطق الخاضعة للأسد و الموالية له و التي تعتبر خزاناً بشرياً لتلك القوات، بأسواق مختصة تأخذ أسماء عدة أهمها "سوق السنة" نسبة إلى أن مناطق "التعفيش" تستهدف المناطق التي يقطنها السوريون من المسلمين السنة.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة