طيران روسيا يواصل قصف جنوبي إدلب ومدفعية النظام لاتتوقف

20.تشرين1.2019

تواصل الطائرات الحربية الروسية اليوم الأحد، عمليات القصف الجوي على مدن وبلدات ريف إدلب الجنوبي بشكل عنيف ومركز، مسجلة العديد من الغارات اليوم، وسط قصف مدفعي وصاروخي على المنطقة.

وقال نشطاء إن الطيران الحربي الروسي استهدف بعدة غارات الأراضي الزراعية قرب بلدات وقرى الشيخ مصطفى وموقا وكفرسجنة وأطراف مدينة كفرنبل، دون تسجيل أي إصابات كون المنطقة خالية من سكانها، إلا ورش قطاف الزيتون التي تحاول جني محاصيلها وسط قصف مدفعي وصاروخي عنيف.

ويوم أمس، استهدف الطيران الحربي الروسي محيط مدينة تفتناز بعدة غارات، طالت إحداها منزلاً للنازحين قرب منطقة المطار العسكري، ما أدى لاستشهاد رجل وامرأة نازحين، وجرح آخرين.

يأتي ذلك في وقت، تواصل الطائرات الحربية الروسية ومدفعية النظام، خرق اتفاق وقف إطلاق النار في ريف إدلب الجنوبي، مسجلة بشكل يومي عدة غارات جوية وقصف مدفعي وصاروخي لايتوقف على المنطقة.

ومنذ أكثر من أسبوعين، تواصل الطائرات الحربية الروسية، إقلاعها من قاعدة حميميم، واستهداف بلدات ريف إدلب الجنوبي، طال القصف مواقع عدة بين المنطقة الممتدة بين مدينتي كفرنبل وخان شيخون.

وتقوم طائرات الاستطلاع الروسية على مدار اليوم، برصد حركة المدنيين العائدين لمنازلهم في المنطقة، أو المزارعين خلال توجههم لحقولهم لقطاف الزيتون، لتقوم مدفعية النظام باستهداف المنطقة بشكل مكثف يومياً.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة