طباعة

ضحايا بانفجار ضخم في مدينة عفرين شمال حلب

28.نيسان.2020

ضرب انفجار ضخم مدينة عفرين بريف حلب الشمالي مجهول المصدر خلف 3 شهداء وأكثر من 25 جريح من المدنيين كحصيلة أولية معظمهم بحالات حروق شديدة نتيجة الانفجار الذي هز المدينة منذ قليل.

وبحسب شهود عيان فإن ألسنة اللهب تعالت من موقع الانفجار بشكل كبير جداً وسط مخاوف من ارتفاع حصيلة الضحايا مع وجود حالات احتراق بدرجات خطيرة وصلت إلى النقاط والمراكز الصحية في المنطقة.

وتشير المصادر إلى أن الانفجار وقع في شارع مكتظ بالمدنيين بالقرب من مطعم شعبي ضمن السوق المحلي في أحد شوارع المدينة، ويرجح أنه ناتج عن مفخخة ضربت المكان ولم يتسن معرفة إن كانت "صهريج مفخخ"، نظراً للخراب والحرائق التي نتجت عن الانفجار.

وتتجه أصابع الاتهام لقوات سوريا الديمقراطية "قسد"، والتي تواصل إرسال الموت عبر المفخخات والعبوات الناسفة التي تستهدف بغالبيتها المدنيين العزل، في محاولة لخلق حالة من الفوضى وفقدان الأمن في المناطق المحررة، وخاصة تلك الخاضعة لسيطرة الجيش الوطني السوري في مناطق درع الفرات وغصن الزيتون ونبع السلام.

وتنشط العناصر المتخفية التابعة لقوات سوريا الديمقراطية "قسد" ونظام الأسد في مناطق سيطرة الجيش الوطني والتابعة للنفوذ التركي، حيث نفذت هذه العناصر عشرات العمليات التفجيرية، التي أدت لسقوط عشرات الشهداء والجرحى من المدنيين وعناصر الثوار، أما عناصر تنظيم داعش فهم ينشطون أكثر في مناطق تابعة لـ "قسد" والنظام، وبشكل أقل في المناطق المحررة.

وفي مارس/ آذار 2018، تمكنت القوات التركية والجيش الوطني السوري، من تحرير منطقة عفرين من قبضة قوات سوريا الديمقراطية، ضمن عملية "غصن الزيتون" التي استمرت 64 يوما.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير