صحة النظام تسجل أكبر عدد وفيات بـ "كورونا" بيوم واحد وحصيلة الإصابات تصل إلى 358

05.تموز.2020

أعلنت وزارة الصحة التابعة للنظام عن تسجيل ثلاث حالات وفاة إثر الإصابة بفايروس كورونا في حصيلة هي الأعلى وتشكل تصاعداً ملحوظاً في بيانات الصحة إذ لم يسبق لها الإعلان عن ثلاث وفيات في يوم واحد، فيما سجلت 20 إصابة جديدة لليوم الخامس على التوالي.

وبحسب بيان صحة النظام فإن عدد الإصابات بعد تسجيل الحالات الجديدة وصل إلى 358 حالة وفقاً للإحصائيات المعلن عنها فيما بلغت حصيلة الوفيات بعد تسجيل 3 حالات جديدة 13 حالة وفاة وفق بيان الصحة اليوم الأحد 5 يوليو/ تمّوز.

وسبق أن صرح وزير صحة النظام "نزار يازجي"، بأن قانون قيصر قد يرفع عدد الإصابات بكورونا حيث يزعم أن العقوبات الاقتصادية تطال القطاع الطبي في محاولات متكررة لنظام الأسد باستغلال الحديث عن الفايروس لتخفيف العقوبات ضده، فيما تزامن إعلان الوفاة أمس الأربعاء، مع اليوم الأول من دخول القانون حيز التنفيذ.

هذا وسُجلت أول إصابة بفيروس كورونا في مناطق سيطرة النطام في الثاني والعشرين من آذار/ مارس الماضي لشخص قادم من خارج البلاد في حين تم تسجيل أول حالة وفاة في التاسع والعشرين من الشهر ذاته، بحسب إعلام النظام.

وبهذا وصلت حصيلة إصابات كورونا في مناطق النظام إلى 358 إصابة، شفي منها 126 حالة وتوفي 13 من المصابين حسب بيان الصحة، فيما تؤكد مصادر متطابقة بأن الحصيلة المعلن عنها أقل بكثير من الواقع في ظلِّ عجز مؤسسات نظام الأسد الطبية المتهالكة.

يشار إلى أنّ وزارة الصحة التابعة للنظام أخذت منحى تصاعدي في الإعلان اليومي عن إصابات جديدة بفايروس "كورونا"، تزامناً مع دخول قانون قيصر حيز التنفيذ، في وقت تلاشت إجراءات الوقاية المزعومة مع إعادة الدوام الرسمي للموظفين والطلاب و افتتاح الأسواق والأماكن العامة وغيرها في مناطق سيطرة النظام.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة