"صحة إدلب": 44 منشأة طبية استهدفت في سلسلة غير منتهية لجرائم روسيا والنظام

25.تشرين2.2019

كشفت "مديرية صحة إدلب الحرة" عن ارتفاع عدد المنشآت الطبية المستهدفة إلى 44 مشفى ومركز صحي في أرياف إدلب وحماه وحلب، في سياق الحملات العسكرية المستمرة من النظام وروسيا شمالي سوريا.

وقالت المديرية في بيان لها إن ذلك يأتي في سلسلة غير منتهية من جرائم قوات النظام والاحتلال الروسي بحق البشر والحجر في محافظة إدلب، على مرأى ومسمع هذا العالم، بكل مؤسساته التي تدَّعي كذباً وزوراً حرصها على حقوق الانسان وحياة البشر.

ولفتت المديرية إلى أن الطائرات الحربية الروسية دمرت ليل أمس الأحد 24 تشرين الثاني 2019، مشفى كيوان في بلدة كنصفرة بجبل الزاوية، وذلك بعد استهدافه بغارة جوية بشكل مباشر، ما أدى لتدمير المشفى بشكل كامل وخروجه عن الخدمة، ولم تُسجل أية إصابات في صفوف الكادر والمراجعين، وذلك بسبب اخلاء المشفى بسبب الاستهداف المستمر للمنطقة.

وخلال الحملة الجارية التي تصاعدت منتصف تشرين الأول الماضي، استهدف الطيران الحربي الروسي وطيران الأسد كلاً من مشفى كفرنبل الجراحي، ومشفى الإخلاص بقرية شنان، وعدة مراكز صحية في جسر الشغور، في ظل سياسية ممنهجة تتبعها روسيا والأسد.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة