شهيد مدني بقصف مدفعي للنظام طال أطراف مدينة الباب شرقي حلب

07.آذار.2021
صورة للقصف المدفعي
صورة للقصف المدفعي

تعرضت أطراف مدينة "الباب" بريف حلب الشرقي، اليوم الأحد 7 آذار/ مارس، لقصف بعدة قذائف مدفعية مصدرها قوات النظام، ما أدى إلى استشهاد مدني، وحدوث أضرار مادية لحقت بالمناطق المستهدفة.

وقال ناشطون إن الضحية يعمل في رعي الأغنام وارتقى بعد إصابته إثر القصف المدفعي الذي طال أطراف مدينة "الباب" شرقي حلب، وبث ناشطون على مواقع التواصل مشاهد تظهر القصف المدفعي بقذائف الهاون الذي تعرضت له أطراف مدينة الباب بريف حلب الشرقي.

وكشفت مؤسسة الدفاع المدني السوري عن استهداف أطراف مدينة "الباب" لليوم الثاني على التوالي بأكثر من 10 قذائف هاون، وذكرت أن مصدرها المناطق المتاخمة للمدينة التي تسيطر عليها قوات النظام وقوات سوريا الديمقراطية، ولفتت إلى توجه فرقها للمكان وبثت صوراً لعناصرها خلال عملهم الميداني.

وتعرضت منطقتي أبو الزندين والأزرق قرب مدينة "الباب" بريف حلب الشرقي لقصف مدفعي مصدره قوات الأسد، أمس السبت، في حين اندلعت اشتباكات بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة بين عناصر الجيش الوطني وعناصر قوات سوريا الديمقراطية "قسد" على جبهة الدغلباش غربي مدينة الباب بالريف الشرقي.

هذا وتزايدت حوادث استهداف مدينة "الباب" خلال محاولات تسلل وقصف مباشر علاوة على الروايات الكاذبة التي يطلقها إعلام النظام وروسيا، ويأتي ذلك تزامناً مع حديث نشطاء ومراصد محلية عن رصد وصول تعزيزات عسكرية لقوات الأسد إلى محاور منطقة "الباب" بريف حلب الشرقي.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة