شهداء في ريف درعا.. والثوار يقصفون مواقع قوات الأسد في المحافظة

21.شباط.2018

استشهدت امرأة واصيب عشرة مدنيين بقصف من قبل قوات الأسد استهدف الأحياء السكنية في مدينة داعل بريف درعا الغربي صباح اليوم الأربعاء.

وقصفت قوات الأسد كل من الأحياء المحررة لمدينة درعا ومدينة داعل وبلدات النعيمة والحراك والصورة وابطع والغارية الغربية بقذائف الهاون والمدفعية الثقيلة منذ صباح اليوم.

ويأتي هذا القصف بعد استهداف الثوار لمواقع قوات الأسد في مدينة البعث في محافظة القنيطرة، ومدينة إزرع، وبلدة وحاجز خربة غزالة في ريف درعا، والمجمع الحكومي، والأمن العسكري، وعدة حواجز تابعة لقوات الأسد في منطقة المحطة بمدينة درعا، وسط أنباء مؤكدة عن وقوع اصابات بين قوات الأسد.

ونقل قيادي عسكري من غرفة عمليات البنيان المرصوص أن هذا القصف يأتي ردا على القصف الهمجي الذي تطاله الغوطة الشرقية، وللتأكيد على وحدة الدم السوري.

يذكر أن مدنيين وجهات ثورية خرجوا يوم البارحة في مظاهرات في عدة مناطق في درعا طالبت بفتح الجبهات نصرة للغوطة الشرقية وتخفيف الضغط عليها.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة