القرداحة في مواجهة النار

سلسلة جديدة من الصواريخ تستهدف مسقط رأس الأسد ومركز العدو الروسي

22.آذار.2017
صور أرشيفية
صور أرشيفية

استهدف الثوار مدينة القرداحة مسقط رأس نظام الأسد ومطار حميميم العسكري، برشقات جديدة من الصواريخ، تساقطت تباعاً على المدينة والمطار ومحطيهما، وسط حالة استنفار كبيرة لقوات الأسد تزامناً مع سقوط الصواريخ، لما تتمتع به المنطقة من أهمية عسكرية وشعبية لنظام الأسد وروسيا.


حيث أعلنت هيئة تحرير الشام عن اطلاق أكثر من 25 صاروخ بعيد المدى استهدفت مطار حميميم و ثكنات عسكرية في مدينة القرداحة ضمن معركة وقل اعملوا


وتناقلت الصفحات الموالية نبأ سقوط الصواريخ على المدينة، مطالبة قوات الأسد بالرد على مصدر الصواريخ، والتي أعلنت بدورها عن تحليق للطيران الحربي في المنطقة للكشف عن مصدر إطلاق الصواريخ واستهداف منصاتها، في مشهد لاقى حالة من السخرية والاستهزاء لدى الموالين للأسد حيث قالت أن الصواريخ تتساقط على المدينة منذ يومين ولم يتم تحديد مواقع إطلاق الصواريخ بعد.


وكانت تعرضت مدينة القرداحة قبل يومين لاستهداف مباشر من قبل هيئة تحرير الشام التي أعلنت أنها استهدفت اجتماعاً رفيع المستوى لقوات الأسد وروسيا، فيما تكتم الإعلام الروسي وإعلام الأسد عن حجم الخسائر وما إن كانت الصواريخ حققت هدفها.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة