سقوط ضحايا بينهم امرأة إثر اشتباكات بين فصيلين تابعين للجيش الوطني في "الباب"

17.أيار.2020

سقط قتلى وجرحى إثر اشتباكات وتبادل لإطلاق النار جرى بين فصيلي فرقة الحمزة والجبهة الشامية التابعان للجيش الوطني السوري على أطراف مدينة الباب وقرية السكرية وقباسين بريف حلب.

وقال ناشطون إن الاشتباكات أسفرت عن وقوع قتلى وجرحى في صفوف الطرفين، بالإضافة لمقتل سيدة وإصابة مدنيين آخرين بجروح.

ولم ترد معلومات حول الأسباب التي أدت لاندلاع الاشتباكات، فيما تشير الترجيحات إلى أنها ناجمة عن خلافات بين الطرفين على طرق التهريب.

والجدير بالذكر أن بعض مناطق ريف حلب الشمالي لا سيما مدينة الباب الخاضعة لسيطرة فصائل الجيش السوري الحر تشهد تجاوزات عديدة من قبل بعض المنتسبين للفصائل من عمليات اعتقال واعتداء على المدنيين.

وشهدت مدينة الباب خلال الأعوام الماضية احتقانا شعبيا كبيرا ومظاهرات ضد حالة الفلتان الأمني التي تسببت بها حالات اقتتال جرت بين الفصائل.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة