رئيس هيئة القانونيين لـ شام: نناشد تركيا لوضع حد لانتهاكات النظام والأمم المتحدة لحماية المدنيين في إدلب

24.تشرين2.2018
خالد شهاب الدين
خالد شهاب الدين

قال القاضي "خالد شهاب الدين" رئيس هيئة القانونيين السوريين، إن استمرار نظام الأسد في ارتكابه المجازر بحق المدنيين في الشمال السوري المحرر، يؤكد نيته الإجرامية لنقض كافة اتفاقيات وقف إطلاق النار وانتهاجه للقتل والتهجير للمدنيين ويبدو ذلك برضى وتأييد من روسيا وفق تصريحات الأخيرة.

وناشد القاضي من خلال شبكة "شام" الجمهورية التركية خاصة بوضع حدٍ لانتهاكات نظام بشار الإرهابي ووقف القصف الهمجي المتعمد للمدنيين، مشدداً على ضرورة أن تقف الأمم المتحدة ومجلس حقوق الإنسان أمام مسؤولياتهم القانونية والأخلاقية لحماية المدنيين في الشمال السوري المحرر من غدر النظام وروسيا وانتهاكم المستمر للقانون الدولي.

وأشار "شهاب الدين" لتصريحات جيم جيفري حول إصلاح سلوك نظام بشار الأسد، مجدداً التأكيد على أن نظام ارتكب آلاف جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية وجرائم الإبادة الجماعية من المخجل الحديث عن إصلاح سلوكه عوضاً عن السعي لإحالته للعدالة لينال الجزاء العادل جراء ما اقترفت يداه من جرائم.

وارتفعت حصيلة المجزرة التي ارتكبتها قوات النظام اليوم السبت إلى تسعة مدنيين بينهم سبعة أطفال من طلاب المدارس بعد أن طال القصف مدرسة تعليمية في البلدة، إضافة لامرأتين، في وقت تواصل قوات الأسد خروقاتها لاتفاق التهدئة في إدلب وتقصف المناطق المدنية باستمرار.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة