رئيس لجنة التحقيقات الروسية يزور سوريا ويلتقي علي مملوك

02.تشرين1.2020
ألكسندر باستريكين
ألكسندر باستريكين

كشفت وسائل إعلام روسية، عن زيارة قام بها رئيس لجنة التحقيقات الروسية، ألكسندر باستريكين، إلى سوريا حيث أجرى محادثات مع رئيس مكتب الأمن الوطني السوري، علي مملوك، ووزير العدل في حكومة النظام أحمد السعيد.

وأفادت لجنة التحقيقات، في بيان، بأن الطرفين بحثا، أثناء الاجتماعات المنعقدة خلال الزيارة، "نتائج العمل المشترك الهادف إلى مكافحة الإرهاب والتطرف والإجراءات التي يتم اتخاذها للتحقيق في ملابسات العسكريين الروس" في سوريا، وفق تعبيرهم.

وذكر البيان أن باستريكين زار كذلك قاعدة حميميم الجوية الروسية حيث "استمع لتقارير المحققين حول سير التحقيق في الجرائم المرتكبة ضد العسكريين الروس في سوريا"، بما في ذلك "النتائج الحالية للتحقيق في ملابسات مقتل جنرال في الجيش الروسي وإصابة عسكريين اثنين آخرين في أغسطس العام الجاري".

وفي السابع من أيلول، وصل وفد روسي وصفته وسائل الإعلام بأنه "رفيع المستوى" إلى العاصمة السورية دمشق، ويرأس الوفد الروسي نائب رئيس مجلس الوزراء الروسي يوري بوريسوف، ونائب وزير الخارجية ميخائيل بوغدانوف، والخارجية لافروف لأول مرة منذ سنوات.

وكانت قالت صحيفة "الشرق الأوسط" إن الوفد الروسي حمل إلى النظام السوري أربعة نصائح، لتمهيد الطريق إلى مخرجات مختلفة في الملف السوري، أولى النصائح هي أن "سيف قانون قيصر سيبقى مسلطا على رقبة النظام، حتى لو فاز مرشح الحزب الديمقراطي جو بايدن بالانتخابات الرئاسة المقبلة، ومن الضروري التنسيق بين موسكو والنظام لمواجهته، لذلك حمل الروس معهم إغراءات اقتصادية لتخفيف الأزمة الاقتصادية.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة